بعد احتلال الأرض.. الإرهاب التركي يسرق قمح مزارعيها!

شام تايمز – ديما مصلح

تستمر قوات الاحتلال التركي بانتهاكاتها في الأراضي السورية، حتى وصل بها الحال إلى نهب محاصيل القمح والشعير التي تمت سرقتها من منطقة الجزيرة السورية بالتعاون والتنسيق مع مؤسسة الحبوب التركية “TMO”.

وأكدت مصادر محلية لـ “شام تايمز” أن مؤسسة الحبوب التركية ” TMO” استولت على محصول القمح والشعير في شمالي ريف الحسكة برأس العين، ونقله إلى الأراضي التركيا عبر معابر غير شرعية.

وبيّنت المصادر أن قوات الاحتلال التركي ومرتزقتها من الجماعات الإرهابية فرضت منذ بداية الموسم الحالي على الفلاحين تسليم نسبة تتجاوز الـ 15 % من إنتاج حقولهم، بعد تهديدهم بإحراق محاصيلهم الزراعية في حال لم يمتثلوا للإجراءات التي فرضت عليهم، في الوقت الذي عمدت فيه المجموعات الإرهابية إلى تهجير مئات العائلات من قراهم، لسرقة محاصيلهم بعد جنيها بالحصادات التي أدخلت من الأراضي التركية بشكل غير شرعي.

وأوضحت المصادر أن المحاصيل التي تتم سرقتها تحت الضغط والتهديد من الفلاحين هي من إنتاج الأراضي الزراعية التي لم تطلها الحرائق، والتي افتعلها الإرهابيون وأتت منذ بداية موسم الحصاد الحالي على آلاف الهكتارات المزروعة بالقمح والشعير، وذلك لترهيب الفلاحين في القرى والبلدات المنتشرة في مناطق سيطرة التنظيمات الإرهابية بريفي الحسكة والرقة، والضغط عليهم لإجبارهم على تسليم محاصيلهم للإرهابيين ومن ثم تهريبها إلى تركيا عبر سماسرة أتراك

شاهد أيضاً

المستلزمات الدراسية تدخل “ماراتون” الأسعار.. والأهالي “عم يركضوا وما عم يلحقوا”!

شام تايمز – جود دقماق تفاجأ السوريون بنشرة أسعار الكتب المدرسية لطلبة الثانوية العامة، وحسب …

اترك تعليقاً