لتخفيف كابوس النقل.. “بطريقك” تعود من جديد!

شام تايمز – دمشق

أعاد شباب سوريون مؤخراً حملة “بطريقك” عبر فيسبوك، بعد أن لاقت إقبالاً كبيراً العام الماضي بسبب الأزمة ذاتها، وهي أزمة البنزين وما يرافقها من شح في وسائل النقل وارتفاع أجور التكاسي.

وتهدف الحملة إلى عرض أصحاب السيارات الخاصة خدماتهم مجاناً في نقل أشخاص آخرين يتوجهون لنفس الوجهة، بعد الاتفاق على مكان وزمان محدد.

كـ “عبد الله محمود” الذي طلب في منشور له ضمن مجموعة الحملة أن يتم التثبيت معه برسائل على “الماسنجر”، قائلاً: بكرا الساعه ٩ و١٠ دقايق.. من فوق نفق نهرعيشة – عالفحامة – حجاز – جسر فكتوريا – المزة – القصر العدلي اخر موقف. راكبين فقط يلي بدو يثبت معي عالرسائل”.

ونوّه “جميل قزلو” في منشوره أنه يضع ورقة “بطريقك” للتعرف إليه، كاتباً: “من دوار ضاحية الأسد باتجاه باب شرقي، كيا ريو بيضا مكان واحد الموعد ساعة 7 ونص، حاطط ورقة بطريقك”.

وطرح “بشار الحموي” مساعدته، ناشراً في المجموعة: “نازل بكرا الضهر من حمص عل شام بالبولمان إذا حدا بدو يبعت شي ضروري يخبرني”.

وتشهد العاصمة دمشق وباقي المحافظات الأُخرى أزمة بنزين خانقة ومؤدية إلى تجمّع طوابير من السيارات العامة والخصوصية على الطرقات.

وكانت وزارة النفط اعتمدت آلية جديدة لتزويد السيارات الخاصة والحكومية والدراجات النارية بمادة البنزين نتيجة الأزمة الخانقة، وتنص على ترك فارق زمني قدره 7 أيام عن آخر عملية تعبئة وذلك للسيارات الخاصة، سواء من الشريحة المدعمة أو غير المدعمة وفق مخصصاتها الشهرية.

وبالنسبة للسيارات العامة تكون التعبئة بمعدل مرة واحدة كل 4 أيام وفق مخصصاتها الشهرية، فيما تكون التعبئة للدراجات النارية مرة واحدة كل 7 أيام وفق الكمية المخصصة لها.

شاهد أيضاً

الوظيفة الحكومية تفقد أهم مغرياتها.. والموظف “يسكّج حاله ويسند جرته”

شام تايمز – مارلين علي استحوذ إعلان الحكومة عن المسابقة المركزية لتوظيف أكثر من 85 …

اترك تعليقاً