منح فوائد على الودائع بما يقارب 17 مليار ليرة

كشف مدير التخطيط في “مصرف التوفير” محمد رائد مقداد، عن منح فوائد على الودائع (التي تأخذ فائدة) بما يقارب 17 مليار ليرة سورية خلال العام الماضي 2019، منوهاً بأن حجم الودائع في المصرف يتجاوز حالياً 292 مليار ليرة.

وأضاف مقداد لإذاعة “ميلودي”، أن المصرف منح قروضاً خلال 2019 قاربت 37 مليار و840 مليون ليرة سورية، منها نحو 16 مليار سورية قروضاً للعاملين في الدولة، ومليار ليرة للمتقاعدين، و9.35 مليار ليرة لقروض المهن العلمية.

ولفت مدير التخطيط إلى أن حجم السيولة كبير في جميع المصارف العامة والخاصة، مرجعاً السبب في ذلك للأزمة وعدم وجود مشاريع استثمارية كبيرة في مجال السياحة والصناعة، مؤكداً أنه سيتم طرح منتجات مالية جديدة قريباً.

ونفى مقداد امتناع فروع المصرف عن فتح حسابات جديدة للمواطنين مع فوائد، معتبراً ما يشاع عن ذلك “ثرثرة لا أكثر”، مؤكداً استمرار المصرف بمنح الفوائد ولجميع أنواع الحسابات بنسبة 7% سنوياً.

في تموز 2019، خفض “مصرف التوفير” الفوائد إلى 7% على جميع أنواع الحسابات كالتوفير والأطفال وودائع لأجل لمدة 3 أشهر و6 أشهر وسنة وأكثر من سنة، إضافة إلى رفع عمولاته على عدة خدمات.

وكشف مصدر مسؤول في المصرف حينها عن وجود 273 مليار ليرة سورية مودعة لدى المصرف، شملت 833,500 حساب، مبيّناً أن لديه العدد الأكبر من المودعين بين المصارف العامة، ما تسبب برفع الكلف المترتبة عليها (أي فوائد الودائع).

شاهد أيضاً

بدء بيع الغراس الحراجية لفلاحي حمص

شام تايمز – متابعة باشرت دائرة الحراج في مديرية زراعة حمص بعملية بيع الغراس الحراجية …

اترك تعليقاً