صفار بيضنا “أبيض”.. ما مدى صحة ذلك؟

شام تايمز – دمشق

انتشر مؤخراً في الأسواق المحلية وبكثرة، بيض صفاره باهت اللون، ما أوقع السوريين في حيرة “يضر أم ينفع”، وعلى الرغم من أن البيضة صارت “حلماً أصفراً” و بـ 200 ليرة إلا أن الأسرة مضطرة لشرائها على اعتبار أنه “لا يوجد في اليد حيلة” لتعويض “الفاقد الغذائي” الناتج عن ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء والبيضاء.

ولكن على ما يبدو أن المعنيين لم يتوصلوا للتفسير العلمي لاختلاف درجات لون صفار البيض، وثمة تفسير ذكره موقع ” فود آند نيتريشن”، أنه إذا كان صفار البيضة داكن فإن الدجاجة التي “باضتها” أكلت طعاماً صحياً وتربت في بيئة طبيعية، وتحتوي على كامل الفيتامينات والفوائد، وإذا كان الصفار باهت مثل “البيض الذي ننتجه حالياً” فهذا يعني أن الدجاجة تتناول الأطعمة غير الصحية والبيضات التي أنتجتها غير صحية.

حيث اعتبر رئيس لجنة مربي الدواجن نزار سعد الدين بأن سبب اللون الأصفر الباهت في صفار البيض والمنتشر حالياً بكثرة، سببه الذرة الصفراء العلفية المخزنة التي تعطى للفروج حالياً، لأنه عند تخزينها تصبح ناشفة ويتغير لونها ويصبح باهتاً، الأمر الذي يعطي صفار البيض اللون الأصفر الباهت، وفقاً لصحيفة “الوطن”.

ونفى “سعد الدين” وقوع ضرر على المواطن، مبرراً أن الذرة التي تستخدم في سورية للدواجن هي الذرة نفسها التي تستخدم في جميع أنحاء العالم، لكن هناك بعض الدول تضع ملونات في الخلطة العلفية لذا يصبح لون صفار البيض أصفر غامقاً، لافتاً إلى أن إنتاج الذرة الصفراء يبدأ الشهر الحالي .

وبيّن أن العلف الذي يعطى للدواجن في سورية هو علف نباتي، من ذرة صفراء وفول الصويا، نافياً بشكل قطعي أن يتم وضع القمح ضمن الخلطة العلفية التي تعطى للفروج، في حين أن الشعير مسموح باستخدامه فقط بخلطة الفروج البياض، لكن بنسب قليلة، وهذا ليس له تأثير على لون صفار البيض.

شاهد أيضاً

الإنذار بالتشميع لمن يعمل بمهنة بيع السيارات خلافاً للترخيص في حلب

شام تايمز – متابعة تفقد محافظ حلب “حسين دياب” أعمال التأهيل الجارية في المنطقة المخصصة …

اترك تعليقاً