ديون القطاع العام والخاص بالمليارات والتأمينات تطالب بتسديد الالتزامات

شام تايمز – دمشق

أكد المدير العام للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية يحي أحمد، وجود معاناة في تحصيل الديون المترتبة على القطاع العام والخاصة والبالغة في نهاية العام الماضي 210 مليارات ليرة سورية.

وكشف “أحمد” في تصريحات صحفية، أن سبب المعاناة عدم التزام بعض مؤسسات الدولة بالتسديد، مشيراً إلى أن وزارة المالية ملتزمة بالدفع شهرياً ملياري ليرة بناء على الاتفاق وتوجيهات رئيس مجلس الوزراء بهذا الخصوص.

وأوضح المسؤول الحكومي أن آلية التحصيل تتم عبر مخاطبة جهات القطاع العام من خلال مجلس الوزراء لتسديد الديون، بينما التحصيل عن طريق الخاص يكون بالمطالبة ثم الإنذار وبعده الحجز وهذا لا يمكن أن ينطبق على مؤسسات القطاع العام، لافتاً إلى أن رئيس مجلس الوزراء أولى اهتماماً كبيراً في هذا الخصوص.

وبحسب تصريح لصحيفة “الوطن” كشف “أحمد” عن دراسة لتمديد مشروع القانون الخاص بإعفاء المدينين المتأخرين عن السداد للمؤسسة من الفوائد والاشتراكات المترتبة عليهم في مجلس الوزراء باعتبار أن المدة المحددة في القانون انتهت في نهاية العام الماضي.

والقانون في حال صدر يسمح لأصحاب المنشآت أن يتقدموا بطلبات لإيقاف منشآتهم نتيجة الأعمال الإرهابية وبالتالي تشطب اشتراكاتهم من تاريخ توقفها وخصوصاً أن هناك العديد من المناطق عادت إلى سيطرة الدولة في الفترة الأخيرة وبالتالي هناك العديد من أصحاب المنشآت المتضررة في هذه المناطق لم يستطيعوا في الفترة الماضية التواصل لإيقاف منشآتهم

شاهد أيضاً

“عرنوس”: يوافق توصية اللجنة الاقتصادية لمقترح وزارة الصحة ويوقف تصدير البطاطا

شام تايمز – متابعة وافق رئيس مجلس الوزراء “حسين عرنوس” على توصية اللجنة الاقتصادية بتأييد …

اترك تعليقاً