“كابنودس” يضرب مواسم الفستق الحلبي في ريف حماة

شام تايمز الاقتصادي – حماة – علي ضعون
اشتهر ريف حماة الشمالي والشمالي الغربي بأشجار الفستق الحلبي، والتي تعد مصدر رزق لأغلب العائلات في تلك المنطقة، وكباقي المحاصيل الزراعية والأشجار المثمرة فإن كثير من الحشرات تضرب مواسمها، وتسبب خسارة كبيرة في الإنتاج في حال لم يتم السيطرة عليها، ولعلّ الكابنودس أبرز تلك الحشرات حالياً.
وبحسب تصريح الأستاذ في كلية الزراعة بالسلمية د. بشار الشيخ لـ”شام تايمز”، فإن كابنودس الفستق الحلبي حشرة تتبع فصيلة الخنافس الزاهية من رتبة غمدية الأجنحة أو ما يسمى عموماً بالخنافس، تمر هذه الحشرة خلال عمرها بأربع مراحل “بيضة – يرقة – عذراء – وحشرة بالغة” تفقس البيوض بعد عدة أيام عن يرقات صغيرة جداً تقوم باختراق لحاء منطقة التاج ثم خشبها وتستمر بالحفر باتجاه الجذور، إذ تحفر ضمنها أنفاقاً تكون مليئة بالنشارة الخشبية، تستطيع الأشجار القوية المعتنى بها مقاومة هذه اليرقات بينما تضعف الأشجار غير المعتنى بها تدريجياً حتى تجف وتموت بعد عدة سنوات من الإصابة.
ازداد انتشار هذه الحشرة حالياً في مناطق زراعة الفستق الحلبي بشكل كبير، وازدادت أضرارها عموماً بسبب عدم إمكانية خدمة مناطق واسعة من بساتين الفستق الحلبي من قبل المزارعين لفترة طويلة، بسبب ما مرت به البلاد عموماً وبعض مناطق زراعة هذه الشجرة خصوصاً من أحداث وظروف منعت الوصول لهذه البساتين و إمكانية خدمتها.
وفي تصريح سابق لمديرة دائرة الوقاية بمديرية زراعة حماة المهندسة “رشا العلي”: “تنفذ وزارة الزراعة متمثلة بمديرية الوقاية ودوائرها في المحافظات، متابعة شديدة وحثيثة لهذا الموضوع، ففي شهر شباط وبداية شهر آذار تم حث المزارعين على أهمية جمع الحشرات الكاملة قبل التزاوج ووضع البيض من خلال مواقع التواصل والتلفزيون والجولات الحقلية المنفذة”.
كما تم التأكيد على مجموعة إجراءات وقائية وعلاجية للتقليل ما أمكن من الإصابة، ومنها دهن الساق حتى منطقة العنق الجذري أسفل سطح التربة بحوالي “١٥ سم” بالكلس المطفىء المضاف له الجنزارة ومبيد حشري وتغطية منطقة العنق الجذري بالنايلون حتى ارتفاع ٥٠ سم واستخدام المكافحة الكيمائية باستخدام مبيدات جهازية عن طريق السقاية ومبيدات تعفيرية، وطبعاً يجب ألا ننسى تقوية الشجرة من خلال التسميد المتوازن والري.
واقتلاع الأشجار شديدة الإصابة وحرقها حتى لا تشكل مصدر عدوى، والأهم من ذلك تطبيق مكافحة جماعية وليست فردية لنحصل على الفائدة المرجوة.

شاهد أيضاً

التشديد على شروط ومعايير الأمن والسلامة في المنشآت السياحية بمنطقة السيدة زينب

شام تايمز – متابعة عقد اجتماع برئاسة معاون وزير السياحة “غياث الفراح” ونائب محافظ ريف …

اترك تعليقاً