الخدمات والمشاريع التنموية في درعا قيد النقاش!

شام تايمز – درعا

بحث وزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس “حسين مخلوف”، مع أعضاء المكتب التنفيذي لمجلس محافظة درعا، وبعض مديري الدوائر والمؤسسات الحكومية ورئيس مجلس مدينة درعا، واقع الخدمات والآليات المناسبة لإنجاز المشاريع القائمة وإطلاق مشاريع تنموية استثمارية، ضمن الوحدات الإدارية وتنمية المناطق الصناعية بما يساعد في دفع عملية الانتاج إلى الأمام.

وتركزت مطالب الحضور حول إيجاد صيغة لترخيص المشاريع الصناعية والسياحية، التي يعيق إطلاقها دليل تصنيف الأراضي الزراعية ومعالجة المكبات العشوائية، وصيانة شبكة الطرق وإعادة تأهيل البنى التحتية ضمن 11 منطقة صناعية، وحل مسألة نقص الكوادر في الوحدات الإداري، والإسراع في بناء 400 وحدة سكنية للمواطنين الذين فقدوا منازلهم بشكل كامل من خلال تطبيق الاتفاق مع المفوضية السامية، ومطالب تخص واقع مياه الشرب والكهرباء وضرورة تزويد منافذ بيع السورية للتجارة بالمواد والكوادر.

وأشار “مخلوف” إلى ضرورة دراسة واقع المحال المغلقة ضمن المنطقة الصناعية بدرعا وإيجاد الآليات المناسبة لعودة أصحابها أو ذويهم للعمل، والإسراع في إنجاز الوثائق المطلوبة لإطلاق العمل ضمن المنطقة الصناعية الزراعية بإزرع، وإيلاء مشروع المدينة الصناعية والمزمعة أقامته في درعا الاهتمام اللازم ووضع خطة مدروسة للمشاريع الملحة وترتيبها وفق أولويات لتأمين التمويل اللازم.

ونوّه محافظ درعا “مروان شربك” إلى أن المحافظة تبذل جهوداً كبيرة للتخفيف عن المواطنين وخاصة فيما يتعلق بخدمات المياه والكهرباء وتوفير المواد التموينية الأساسية.

شاهد أيضاً

 “السورية للحبوب”: التعاقد مع 4 شركات لتوريد 500 ألف طن من القمح!

شام تايمز- متابعة أكد مدير المؤسسة السورية للحبوب “عبد اللطيف الأمين” أن البواخر تفرغ شحنات …

اترك تعليقاً