مدير الأسعار لـ “شام تايمز” انخفاض الأسعار سيكون تدريجياً

شام تايمز – مارلين خرفان

ترتفع الأسعار دون ضوابط مع كل هزة في سعر صرف الدولار الأمريكي أمام الليرة السورية، ولا تنخفض مع كل تعديل إيجابي وانخفاض في السوق الموازية، ما يطرح سلسلة طويلة من التساؤلات حول كيفية التسعير وسبل الرقابة على أسعار المنتجات لاسيما للمواد المستوردة.

ورغم الانخفاض الأخير وتحسن سعر صرف الليرة بشكل لافت، ونزوله إلى ما دون 2000 ليرة للدولار الأمريكي الواحد، إلا أن الأسعار ما زالت على حالها في الأسواق والمحال التجارية.

في حين يؤكد مدير مديرية الأسعار في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك تمام العقدة لـ “شام تايمز”، أن الانخفاض سيكون تدريجياً، من خلال مهرجانات التسوق التي تقيمها الوزارة بالتعاون مع الفعاليات التجارية والصناعية، والتي لاقت إقبالاً وترحيباً كبيراً من قبل المواطنين سواء في حديقة تشرين “مهرجان خيراتك يا شام” أو الأسواق الشعبية.

وأوضح “العقدة” أن الهاجس الحقيقي للوزارة هو تخفيض الأسعار، وكل الإجراءات تندرج ضمن إطار واحد وهو تخفيض الأسعار مقابل أن سعر الصرف انخفض، ولذلك الأيام القادمة تحمل في طياتها الخير، لكن الانخفاض يحتاج فترة زمنية، لافتاً إلى أن هذا الأمر يتم بروح الفريق الواحد سواء من قبل الوزارة أو الفعاليات الاقتصادية والتجارية.

وأشار “مدير الأسعار” إلى أنه حتى التجار يريدون أن تنخفض الأسعار، لأنه إذا كانت أسعار المواد مرتفعة لا يتم تصريف المواد لديهم.

شاهد أيضاً

التشديد على شروط ومعايير الأمن والسلامة في المنشآت السياحية بمنطقة السيدة زينب

شام تايمز – متابعة عقد اجتماع برئاسة معاون وزير السياحة “غياث الفراح” ونائب محافظ ريف …

اترك تعليقاً