بحث آلية التحصيل الضريبي مع اتحاد غرف الصناعة

تركز لقاء جمع المعنيين في وزارة المالية مع اتحاد غرف الصناعة مساء الأمس حول آلية التحصيل الضريبي وكيفية التعاطي مع المكلفين ضريبياً من الصناعيين الذي تضررت وتوقفت منشآتهم في المناطق المتضررة بفعل الإرهاب والمساهمة في إعادة إقلاعها.

 

ودعا الصناعيون إلى إعفاء المكلفين من غرامات التأخير ومعالجة قضايا الانفاق الاستهلاكي والاستعلام الضريبي والضرائب النوعية وتشجيع الشركات العائلية بالتحول إلى شركات مساهمة ومعالجة القروض المتعثرة والترخيص الإداري للمنشآت خارج التجمعات الصناعية.

وقدم مدير عام هيئة الضرائب والرسوم منذر ونوس شرحاً لفرص الإعفاءات في عدد من القوانين والمراسيم الناظمة وخاصة ما يتعلق بالمناطق المتضررة وتسهيلات تقسيط التراكمات الضريبية وغيرها مؤكداً ضرورة استمرار التواصل والتعاون مع الصناعيين بما يتعلق بالشأن الضريبي.

 

وأشار وزير المالية الدكتور مأمون حمدان إلى أن الوزارة تعمل على تطوير النظام الضريبي وإنهاء التراكمات الضريبية السابقة كافة هذا العام داعياً إلى الاستفادة من القوانين والمراسيم والقرارات فيما يتعلق بالإعفاءات التي منحتها الحكومة للصناعيين.

وأوضح الوزير حمدان أن المطالب التي تقدم بها اتحاد غرف الصناعة يتم العمل على معالجتها مؤكداً ضرورة أن يكون المكلف ملتزماً بالقوانين الضريبية وبالمواعيد والمهل القانونية المحددة وبالشروط وبالدفاتر المحاسبية الدقيقة والسليمة لتقبله الإدارة الضريبية.

من جهته أشار نائب رئيس اتحاد غرف الصناعة ورئيس غرفة صناعة دمشق وريفها سامر الدبس إلى ضرورة التعاون مع الحكومة وتعزيز الشفافية وتقديم دفاتر محاسبية حقيقية لكي تكون الضريبة عادلة وخاصة أن هذه الضرائب توجه لتحقيق أهداف اقتصادية وتنموية واجتماعية.

 

أحمد سليمان

شاهد أيضاً

أكثر من 300 طن إنتاج الفستق الحلبي بالسويداء

شام تايمز – متابعة بلغ إنتاج محصول الفستق الحلبي للموسم الزراعي الحالي في السويداء نحو …

اترك تعليقاً