ارتفاع أسعار التبغ الأجنبي.. يقود المدخنين للـ”حمرا”!

شام تايمز – دانا الفلّاح

مع استمرار الأزمة الاقتصادية في سورية، وهَيجان أسعار التبغ الأجنبي “المستورد” تزامناً مع ارتفاع سعر الصرف لجأ الكثير من المدخّنين إلى التبغ الوطني الأرخص ثمناً مقارنة بالمستورد، ما أدى إلى زيادة الطلب عليه بشكل كبير بحسب مراقبين.

وقال معاون مدير المؤسسة العامة للتبغ قتيبة خضور لـ “شام تايمز”: إن المؤسسة تعمل بكامل طاقتها الإنتاجية لتلبية جميع الطلبات، ولكن الطلب يزداد عشرة أَضعاف في السوق، وذلك نتيجةً لارتفاع أسعار التبغ الأجنبي.

“وأشار “خضور” إلى وجود مراكز بيع مباشرة موجودة في المؤسسة، وتبيع بالأسعار المعتمدة من قِبَلِها مثال: 300 ل.س للحمراء الطويلة الجديدة والقديمة، و200 ل.س للحمراء القصيرة.

وأكّد أن دخول السورية للتجارة بعملية البيع شكل نقطة مهمة حيث تم إمدادها بالدفعة الأولى الخميس الفائت في اللاذقية وحلب ودمشق، مؤكداً أنها باشرت بالبيع للمواطنين.

ونوه “خضور” إلى أنه سواء تم بيع التبغ بمراكز البيع المباشرة أو من مراكز “السورية للتجارة”، فإن البيع يكون بالسعر الرسمي، لافتاً إلى أنه يحق لكل مواطن شراء علبتان فقط في اليوم الواحد من المركز نفسه.

شاهد أيضاً

“الزراعة الحافظة” بديلة عن التقليدية في درعا

شام تايمز – متابعة أكد مدير الزراعة في درعا المهندس “بسام الحشيش” أن تجربة الزراعة …

اترك تعليقاً