“سيناتور أمريكي”: الولايات المتحدة لديها دافع قوي لتفجير أنابيب “السيل الشمالي”

شام تايمز – متابعة

أكد السيناتور السابق عن ولاية “فرجينيا” الأمريكية “ريتشارد بلاك” أن الولايات المتحدة لديها دافع قوي أكثر من أي جهة أخرى لإيقاف خطوط أنابيب الغاز “السيل الشمالي”.

وقال “بلاك” في حديث لوكالة “نوفوستي” :إنه كان من الملائم للغاية تفجير خط “السيل الشمالي” لإيقاف توريدات الغاز الروسية إلى أوروبا، والجهة التي لديها الدافع الأكبر وراء هذا التحرك هي وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية”.

وتابع “بلاك”: “أعتقد أن ما حدث هو أن الولايات المتحدة بدأت تشعر بقلق متزايد من اقتراب فصل الشتاء، واحتمال خروج احتجاجات تطالب بوقف العقوبات المفروضة ضد روسيا وإعادة تشغيل إمدادات الغاز”، مضيفاً: “ليس هناك دول كثيرة يمكنها تنفيذ عملية تفجير خط الأنابيب على عمق كبير تحت المحيط”.

ولفت “بلاك” إلى أن اتهامات الغرب ومزاعمهم حول تفجير روسيا خطوط الأنابيب الخاصة بها سخيفة للغاية فليس لها أي دافع لفعل ذلك.

وفي سياق متصل قال الباحث الأمريكي “إريك زويس” في حديث لموقع “ايكونومي 7” إن الولايات المتحدة هي المسؤولة عن تفجير خطي أنابيب غاز “السيل الشمالي” لتحقيق منافعها.

وأضاف “زويس” أن الحكومة الأمريكية فجرت أنابيب “السيل الشمالي” الذي يمتد من روسيا إلى أوروبا بعد سنوات من المحاولات الماكرة لتخريبها من خلال الطرق الدبلوماسية، وبالتالي إجبار أوروبا على دفع مبالغ زائدة بشكل كبير، لافتاً إلى أن الغاز الطبيعي الروسي أكثر ملاءمة للصناعة الأوروبية من الغاز الطبيعي المسال الذي يتم توريده من الخارج بسبب قرب الموقع الجغرافي لروسيا.

وتم اكتشاف تسرب غاز في خطي “السيل الشمالي” 1 و2 في الـ 26 من أيلول الفائت في وقت واحد بأربعة أماكن في بحر “البلطيق”، فيما سجل مركز الزلازل فى السويد انفجارات قوية تحت الماء.

شاهد أيضاً

سعر غرام الذهب يصل إلى 270 ألف

شام تايمز – متابعة ارتفعت أسعار الذهب، اليوم الأثنين، 4 آلاف ليرة، في الأسواق المحلية. …

اترك تعليقاً