“لجنة الجلود” النوعيات الرديئة غزت الأسواق.. وتكاليف الجلد الطبيعي مرتفعة

شام تايمز – متابعة

أوضح “محمد خير درويش” رئيس لجنة الجلود في وزارة الصناعة هيئة المواصفات والمقاييس، أن الأسواق التصديرية التي كانت تستقطب المنتجات الجلدية بكثرة، خلت اليوم من الصناعة السورية لأسباب عدة، مرجعاً ذلك إلى ارتفاع تكاليف الإنتاج المحلي، أو تقييد بعض الدول للاستيراد، حيث تمنع الأردن دخول الجلديات السورية إليها لتصل عن طريقها إلى دول الخليج، ممّا جعل بعض التجار يشحنون البضاعة إلى لبنان ومنها إلى الأردن تحت مسمى “صنع في لبنان”، مؤكداً أن تصدير الصناعات الجلدية في الحدود الدنيا ولا يتجاوز 10%.

وأشار “درويش” لصحيفة “البعث” إلى تراجع الإنتاج بنسبة 60%، إثر عقبات عديدة تواجه القطاع، إذ لم يبق سوى 17 دباغة تعمل بشكل متقطع من أصل 228 دبّاغة كانت متوزعة في المحافظات، وبعد نقل الدباغات من الزبلطاني إلى عدرا الصناعية، بدأت المعاناة مع المياه الكلسية في المنطقة، فضلاً عن أزمة المحروقات والنقل ونقص اليد العاملة، فبعد أن خسر القطاع 75% من عامليه لم يبق اليوم سوى 5000 عامل في مختلف المحافظات

وحول بداية الموسم الشتوي، بيّن “درويش” أن الأسعار ارتفعت عن العام الماضي بنسبة 30-35%، والحركة بالأسواق ضعيفة جداً، وهي بتراجع مستمر.

أما عن النوعيات الرديئة التي غزت الأسواق، أوضح “درويش” أن هناك من اتجه لتدني الجودة بهدف تخفيض التكاليف والسعر، فتكلفة الجلد الطبيعي مرتفعة جداً، وأكثر من 70% من المعروض حالياً في الأسواق بجودة متوسطة ورديئة، إلا أنه حتى الأحذية الرديئة لا تجد التصريف المطلوب لها، مؤكداً أن المنتج المحلي اليوم أغلى ثمناً من المستورد، وإن استمر الوضع على حاله سنتجه من بلد منتج إلى مستورد قريباً.

شاهد أيضاً

قطر توافق على مد ألمانيا بالغاز لمدة 15 عاماً

شام تايمز – متابعة وافقت قطر على مدّ ألمانيا بمليوني طن من الغاز الطبيعي المسال …

اترك تعليقاً