ارتفاع وانخفاض لأسعار السكر والرز..”في يوم وليلة”!

شام تايمز – مارلين خرفان

ما إن أعلنت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، الخميس رفع أسعار مادتي السكر والرز بأقل مما أعلنته قبل يوم حتى قابله المواطنون بانتقادات واسعة، ونشرت الوزارة عبر صفحتها في “فيسبوك” أن وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك “طلال البرازي”، دعا الشركة السورية للتجارة للبدء بتوزيع مادتي “السكر والأرُز” عبر البطاقة الإلكترونية اعتباراً من السبت في جميع صالاتها وفق الاسعار الجديدة.

ونقلت “الصفحة” عن مدير الشركة السورية للتجارة أحمد نجم أنه “تم تحديد سعر مادة السكر بـ500 ليرة للكيلو غرام، ومادة الرز بـ600 ليرة للكيلوغرام.

وجاءت أصداء القرار بالنسبة للمواطنين أن هناك مواد غير “السكر والأرُز” يجب أن يتم التركيز عليها بسبب الغلاء الفاحش الذي طال جميع أسعار المواد الغذائية، وعلّق أحد المواطنين، “يا ريت تنظروا بحال كل الأسعار الزيت الشاي الفروج”.

وتساءل آخر: “والزيت والشاي وكل المواد الغذائية شو وضعها ..بدنا حل لهاد الشئ ”
في حين أكد تعليق “لسا الرز ما شفناه كل مرة بيقولو ما في شي غير السكر”

ورأى أحد المعلقين “يعني زاد كل كيلو “150ل.س” ونحنا عم نضحك”.

فيما أشار أحد التعليقات إلى أن “الزيت والشاي تبخرو وليش كل يوم بيسعرو شكل من كم يوم كان السكر ب350والرز ب 400”.

واعتبر أحد المواطنين أن “كل هل الاجتماعات منشان السكر والرز يعني كل هل غلا الفاحش بالاسعار ماشافوو”.

فيما اعتبرت ربات البيوت أن هناك مواد يجب أن يتم التركيز عليها كمواد التنظيف والتعقيم ولا سيما في هذه الفترة.
وعن سبب رفع سعر المواد المدعومة “السكر والرز” أكد مدير السورية للتجارة أحمد نجم لـ “شام تايمز”، أن سبب رفع السعر يعود لارتفاع سعر الصرف، لافتاً إلى أن ارتفاع المواد جاء بهدف تأمينها وتوفيرها للمواطنين بشكل دوري.

وبيّن أن القرار صدر بعد سلسلة من اجتماعات عقدت بحضور وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك، تم خلالها الأخذ بالاعتبار الواقع المعيشي للمواطنين.
وعن تحديد الدعم لمواد أخرى التي تعتبر فعلاً أولويات للمواطنين أكد مدير السورية أنه لا يوجد تمويل حالياً، فتمويل المستوردات يتم بالعملة الصعبة، وإذا دققنا فقط بالسكر والرز نجد أرقام هائلة من المليارات.

يذكر أن المؤسسة طلبت في كتاب الأربعاء “1تموز”، رفع سعر السكر الذي يباع عبر “البطاقة الذكية” بسعر مدعوم إلى “800ليرة” بدلاً من “350ليرة”، وسعر الرز إلى “900ليرة” من “400ليرة”، وهو ما جاء بناء على توصية من “اللجنة الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء”.

وقوبل القرار بانتقادات واسعة، خاصة أنه يأتي في ظل ارتفاعات غير مسبوقة في الأسعار
ونشرت صفحة “عين المواطن وصدى الصوت”، صورة كتاب السورية للتجارة لتأتي التعليقات الساخرة، “عادي وين الغريب بالموضوع هالخد تعلم ع الضرب”، وعلق آخر “شي حدا يفهمنا ليش وشو عم يصير”.

شاهد أيضاً

الوظيفة الحكومية تفقد أهم مغرياتها.. والموظف “يسكّج حاله ويسند جرته”

شام تايمز – مارلين علي استحوذ إعلان الحكومة عن المسابقة المركزية لتوظيف أكثر من 85 …

اترك تعليقاً