أسعار الفواكه والخضار كيفيّة..لا رقابة على سوق الـ”مشيرفة”!

شام تايمز – الحسكة – صالح طعمه
تفاوت بالأسعار وغياب التسعيرة يخيّم على سوق الهال بمدينة الحسكة، حيث اشتكى عدد كبير من المواطنين من ارتفاع حاد في الأسعار والتفاوت في سعر المادة نفسها بين محل وآخر، ومن عدم إشهار التسعيرة للفواكة والخضراوات، من قبل البائعين في ظل غياب الرقابة التموينية عن الأسواق.
وتساءل عدد من المواطنين:
بما أن هناك أنواع محلّية من الخضار، تنتقل من المزارع للتاجر مباشرة في سوق الهال،
فما هوسبب ارتفاع وتذبذب أسعارها؟ كـ”البامية – البندورة البلدية – البقدونس – الخيار – الباذنجان الثوم” حيث سجّلت “البامية البلدية 700ل.س والبقدونس 100ل.س الخيار 300 والأسود 500 والثوم يرتفع لسعر قياسي بين 2500-3000 ل.س”، علماً أن أغلبها تكون من مزارع ضمن المحافظة.
مع فرق في الأسعار أحيانا بين سوق الهال بالمدينة والمحال المتواجدة في الأحياء.
في حين يصل كيلو الجبس الأحمر والبطيخ، لل /300/ للـ”كيلو الواحد”.
كما شهد السّوق ارتفاعاً كبيراً في أسعار الفواكة، بينما حمّل كثير من المواطنين المسؤولية لضعف الأداء الرقابي التمويني على المحال والبسطات، فيما عزا عدد من البائعين و أصحاب المحال وتجّار سوق الهال ارتفاع الأسعار لأجور النقل المرتفعة، كذلك لارتفاع أجرة عمال العتل والتحميل و ارتفاع سعر كيلو أكياس النايلون، ومزاجية تجار سوق الهال المركزي في حي الـ”مشيرفة” والذي يقع خارج سيطرة الحكومة، وخارج نطاق الرقابة التموينية .
تغيب التسعيرة عن أغلب البسطات والمحال، ويلتزم البعض بها فقط عند اقتراب دوريات الرقابة التموينية، والتي ترافقها كاميرات الإعلام والتصوير والضبوط لتغيب وتتلاشى بعد انتهاء التصوير وغياب الرقابة وعودتها لسباتها حسب قول “حسن الأحمد” ليضيف أنه لم يدخل الفواكة لمنزله منذ زمن، ويقتصر في شراء الخضار على قسم محدود بسبب الارتفاع الجنوني للأسعار.
بينما قال الأستاذ “عدنان الرحمن” :
أن التجار تلعب بنا كالكرة كل ساعة سعر وشكل وعلّق “شو دخل سعر الصرف بالفواكة والخضار المحلّيّة؟” أغلب التجار يتهربون من الإعلام، وتغيب أحياناً الفواتير، بينما يصف الباعة الرقابة بالسيوف على رقابِهم ضمن سوق الهال بالمدينة، فيما يسرح ويمرح تجار الجملة بسوق الـ”مشيرفة”.

شاهد أيضاً

رفع الطاقات الطحنية في المطاحن بجهود عمالها

شام تايمز – متابعة أكدت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، اليوم الأحد، أن خطتها مستمرة …

اترك تعليقاً