سائقو اللاذقية يطالبون..والهيئة الإدارية تدرس!

شام تايمز – اللاذقية

اجتمعت الهيئات الإدارية لخطوط سير وسائط النقل العامة ومراكز تزويدها بالمحروقات في كراجات الانطلاق، وضباط الشرطة من فرع المرور ومديري النواحي ومراكز الكراجات، وممثلين عن السائقين في محافظة اللاذقية؛ لمناقشة متطلبات عمل سائقي السرافيس العامة، من حيث التسعيرة المناسبة ومخصصات الوقود ومعوّقات كل خط للنقل العام في إطار الحرص على تأمين خدمة النقل العام لجميع المناطق ومصلحة المواطنين بما فيهم أصحاب السرافيس والسائقين، متحدثين عن عدم تناسب الاجور مع غلاء أجور الصيانة والقطع وزيوت المحركات.

مؤكدين على أهمية مسؤولية المشرفين على عملية النقل في مراكز الكراجات ووضع مناوبة للسرافيس على الخطوط الضعيفة تكون شهرية ويحصل سائقوها على كمية المازوت الكافية للخط.

كما يجب على اللجنة المكلفة من المحافظة وضع تسعيرة عادلة للجميع وفق طول الخط والطبيعة الجغرافية بحلول نهاية الأسبوع بمشاركة “نقابة النقل البري” والهيئات الإدارية والوحدات الشرطية التي يقع على عاتقها مسؤولية تطبيق القانون والتزام السائقين فيها وتشديد المخالفة على غير الملتزمين منهم، بالإضافة لوضع معايير محددة لنقل السرافيس من خطوطها بحيث تراعي في المقام الأول حاجة الخط وخدمة الأهالي والأقدمية في طلبات النقل ومكان الإقامة لصاحب الطلب، مشيرين إلى أن هذه الآلية ضمن اختصاص ومتابعة لجنة السير.

كما تم الطلب من شركة “سادكوب” إجراء دراسة فورية والتواصل مع مستوردي المادة لبحث إمكانيّة التدخل الإيجابي بطرح هذه المادة عبر مراكز للدولة بأسعار متناسبة، أما عن كميات المازوت المخصّصة تقرّر العمل على دراسة احتياجات كل خط وتخصيصه بالكمية المناسبة لتأمين نقل المواطنين إضافة إلى دراسة إمكانية التعبئة يوم الجمعة للسّرافيس المناوبة على الخطوط.

مقررين منع أي “سرفيس” من التعاقد مع المدارس الخاصة ورياض الأطفال حيث أن هذه الجهات ومن شروط ترخيصها تأمين وسيلة النقل لطلّابها والموافقة حصراً على العقود مع الشركات الإنتاجية لنقل العمّال، مؤكِّدين ضرورة الالتزام بالشروط الصّحيّة المعلن عنها للوقاية من “فايروس كورونا”.

شاهد أيضاً

“صُنع في سورية” ينطلق في حماة بتخفيضات متنوعة

شام تايمز – حماة – أيمن الفاعل انطلقت في حماة، الأحد، فعاليات مهرجان التسوق الشهري …

اترك تعليقاً