مشروع وطني بين دعم المرأة الريفية وتنمية الثروة الحيوانية

شام تايمز – دمشق

أعلن مدير المشروع الوطني لتطوير الثروة الحيوانية “رامي العلي”، عن وجود خطط لتطوير قطاع الثروة الحيوانية تبدأ من خلال ترقيم وطني، يهدف لتصويب الرقم الإحصائي لتعداد الثروة الحيوانية وإصدار بطاقة الحيوان الزراعي وتحديد التوزيع الجغرافي للقطعان، وتحديد مستلزمات الإنتاج من أعلاف وأدوية ولقاحات.

وأشار “العلي” وفقاً لـ “سانا”، إلى الانتهاء من الترقيم في محافظات عدة، من بينها ريف دمشق، اللاذقية، وطرطوس لتُستكمل العملية في حمص والقنيطرة خلال هذا العام..

ونوّه لأساسيات المشروع الوطني التي تكمن في تنمية الثروة الحيوانية، من خلال رفع كفاءة الفنيين والمربين في تربية ورعاية وصحة الثروة الحيوانية، عبر دورات تدريبية تتم بعد تأسيس وحدات نوعية لشبكات مربي الثروة الحيوانية في المحافظات إضافة إلى توزيع حيوانات محسنة، ضمن شبكات المربين وبأسعار تشجيعية تشمل الغنم والماعز الشامي والجبلي والأبقار الشامية.

وبيّن مدير المشروع الوطني لتطوير الثروة الحيوانية، إحداث صندوق تداول بذار المحاصيل العلفية التشاركي الدوار، للعمل على تنمية الموارد العلفية بهدف زيادة إنتاجية وحدة المساحة من المحاصيل العلفية كماً ونوعاً وإيجاد بدائل علفية من الموارد المحلية.

أما عن دعم المرأة الريفية وخصوصاً المعيلات لأسرهم، أكد “العلي” أنها من أهم مكونات المشروع الوطني، حيث يتم تدريبها في لجان التنمية المحلية ودورات محو أمية والإسعافات الأولية والأمراض المشتركة، إضافة إلى إقامة دورات تصنيع منتجات الحليب بطرق حديثة، مشيراً بالحديث إلى الصناديق التي أحدُثت في المحافظات وكمية القروض التي منحتها منذ بداية العام الحالين ضمن مكون التمويل الريفي الصغير تحد من الفقر وتسهم بإقامة مشاريع صغيرة تؤمن مورداً مربحاً لمربي قطعان الثروة الحيوانية الفقراء.

شاهد أيضاً

شركة “أني فورم” تعلن عن مشاركتها بمعرض “ساس إكسبو 2021”

شام تايمز – متابعة أعلنت إدارة شركة “أني فورم للألبسة المهنية” عن مشاركتها بالمعرض الدولي …

اترك تعليقاً