هيئة المكتب الاقتصادي المركزي تناقش الواقع التنموي وتعزيز الاستثمار

شام تايمز _ متابعة
أكد عضو القيادة المركزية رئيس المكتب الاقتصادي المركزي “عمار السباعي” خلال
اجتماع هيئة المكتب الاقتصادي المركزي أن الاقتصاد الوطني يشهد حالة من التحسن والتعافي والمتابعة من قبل الرئيس “بشار الأسد” حيث تم إصدار العديد من المراسيم التشريعات الهامة التي كان لها الأثر الكبير بتنشيط الحركة الاقتصادية وعجلة الإنتاج وهذا الأمر يفرض على المعنيين بالشأن الاقتصادي وضع الخطط والبرامج التنفيذية القادرة على إحداث نهضة اقتصادية تنموية تلبي متطلبات المرحلة القادمة وتتجاوز الصعوبات التي فرضتها الحرب والحصار الاقتصادي الظالم.

ولفت “السباعي” إلى ضرورة تطوير آليات العمل الإداري والخدمي والاقتصادي وإعداد قاعدة البيانات المتعلقة بكل قطاع بحيث تساعد الجهات المعنية على اتخاذ القرار المناسب وتعزيز العمل المؤسساتي والتخلص من حالات الترهل والتشدد في مكافحة الهدر والفساد وتطبيق برنامج الاصلاح الإداري الذي أطلقه الرئيس “الأسد” والبرامج المرتبطة به، وإجراء المراجعة للقوانين والأنظمة التي تحتاج الى تعديل وتحسين الإيرادات والاهتمام بالصادرات والمشاريع الصغيرة والمتوسطة وتأمين الموارد اللازمة لها.

وشدّد “السباعي” على ضرورة تنفيذ الوعود التي يتم التحدث بها خلال اجتماعات الهيئة لتحقيق الفائدة المرجوة والمكتب سيتابع كل ما تم طرحه مع الحكومة، داعياً لمعالجة مشكلة ارتفاع الأسعار وتشديد الرقابة وإجراء التقييم الدوري للإدارات وأن يكون اختيارها وفق معايير واضحة ومن كوادر المؤسسة وتشكيل لجنة وزارية مهمتها التحضير ووضع الآليات المناسبة لتسويق موسم الحمضيات القادم وتصريف انتاج المحاصيل واعادة النظر بقانون التشاركية، مؤكداً حرص القيادة على القطاع العام وتطويره ومعالجة كل ما تم طرحه من قضايا مع الجهات المعنية.

وأشار وزير الاشغال العامة والاسكان المهندس “سهيل عبد اللطيف” إلى أن الوزارة تعالج كل القضايا التي يتم طرحها بالهيئة والمخططات التنظيمية التي تنخز يتم تصديقها، وهناك برامج عمل طموحة يتم العمل عليها وسيكون لها نتائج مهمة على مختلف صعد عمل الوزارة والجهات التابعة لها.
وأكد وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور “سامر خليل” أن الهدف من برنامج احلال بدائل المستوردات دعم الاقتصاد الوطني وتشجيع الصناعة وهناك العديد من المستثمرين الذين تقدموا للاستفادة من هذا البرنامج، مبيناً أن موضوع مجففات الذرة العلفية موضع اهتمام الحكومة .
وأوضح وزير الصناعة الدكتور “زياد صباغ” أن الوزارة تعمل على اصلاح القطاع العام الصناعي وفق الخطط الموضوعة لذلك و الأولويات وأن سبب ارتفاع أسعار الغزول ارتفاع سعر المادة وتكاليف الانتاج وهناك سعي لشراء كميات من القطن لتشغيل الشركات.
وبيّن وزير المالية الدكتور “كنان ياغي” أن الوزارة تعمل على افتتاح فروع جديدة للمصارف وتأهيل المتضرر منها وفق خطة خاصة بذلك وكل المناطق فيها مصارف، لافتاً الى أن الهدف من أتمتة العمل الضريبي مكافحة الفساد والوصول الى رقم ضريبي دقيق.
ولفت وزير الادارة المحلية والبيئة المهندس “حسين مخلوف” إلى أن أتمتة الصحيفة العقارية يسير وفق الخطة وسيكون له نتائج مهمة، مشيراً الى أن موضوع الإغاثة يتم من خلال اللجان الفرعية في المحافظات وأنه لن يكون هناك تساهلاً بموضوع قمع مخالفات البناء .
وتحدث وزير السياحة “رامي مارتيني” عن الإجراءات التي تقوم بها الوزارة لتطوير القطاع السياحي بمختلف مجالاته، والذي يشهد حالة من التحسن مردها للإجراءات المتخذة .
وأشار وزير الكهرباء المهندس “غسان الزامل” الى أن هناك تحسن بواقع التيار الكهربائي والمشاريع التي يتم تنفيذها سترفد الشبكة بكميات توليد كبيرة مشيراً الى الاهتمام بموضوع الطاقات البديلة والمتجددة.
ونوه وزير النفط المهندس “بسام طعمة” أن الوزارة تعمل باستمرار على زيادة عدد محطات وقود البيع الحر بكل المحافظات لتأمين مادة البنزين وهناك دراسة لامكانية توطين مادة المازوت عن طريق الرسائل، موضحاً أن شركة محروقات أعلنت للمرة الثانية لتأمين 500 ألف صمام جديد لاسطوانات الغاز.
من جهته، أكد وزير الاتصالات والتقانة المهندس “إياد الخطيب”أن إدخال المشغل الثالث سيكون له أثر كبير وجيد في تحسين التغطية، ومن المتوقع أن يبدأ توريد التجهيزات وتركيبها نهاية العام الحالي.

شاهد أيضاً

محاضرة بعنوان “سيكولوجية العلامات التجارية” ضمن ملتقى “سيرفكس 2022”

شام تايمز – رولا اللحام تحت عنوان “سيكولوجية العلامات التجارية” ألقى “مجد سرحان” مدرب تسويق …

اترك تعليقاً