“الفرص الاستثمارية في مجال الطاقات المتجددة” على طاولة الجلسة الثانية للمؤتمر الأول للاستثمار بالطاقات المتجددة

شام تايمز – متابعة

قال وزير الكهرباء “غسان الزامل” أن المرحلة القادمة هي للتركيز على الاستثمارات في الطاقة البديلة مؤكداً أنه استثمار رابح ومجدٍ، مضيفاً خلال ترؤسه الجلسة الحوارية الثانية في المؤتمر الأول للاستثمار بالطاقات المتجددة المنعقد في “دمشق” بمشاركة دولية وعربية، أن الوزارة ستعمل على تشجيع الاستثمار في الطاقة المتجددة ودعمه عبر السياسات أو التشريعات بهدف إطلاق مشاريع توليد الطاقة من قبل القطاع الخاص أو العام أو بالمشاركة بينهما.

وتناولت الجلسة الثانية الفرص الاستثمارية في مجال الطاقات المتجددة وقدمها مدير المركز الوطني لبحوث الطاقة “يونس علي” عن 20 فرصة استثمارية لتنفيذ مشاريع طاقات متجددة منها مشاريع شمسية بطاقة 2000 ميغا واط ومشاريع ريحية باستطاعة 600 ميغا واط جاهزة للاستثمار بمشاركة القطاع الخاص.

بينما قال مدير عام مؤسسة توليد الكهرباء “علي هيفا” أن باب الاستثمار في قطاع توليد الكهرباء بالوقود الأحفوري “فيول، غاز …” مفتوح سواءً باتجاه التوسع في بناء محطات توليد الكهرباء أو إعادة تأهيل المحطات.

وأوضح مدير التخطيط والتعاون الدولي في وزارة الكهرباء “أدهم بلان” أن حجم الاستثمارات اللازمة لتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للاستفادة من مصادر الطاقات المتجددة حتى عام 2030 يقدّر بحوالي 3.5 مليار دولار، مشيراً إلى أن هذه المشاريع من الممكن أن يساهم فيها القطاع الخاص بنسبة 30% ومستهلكي الطاقة في كافة القطاعات بنسبة 30% على حد قوله.

وتناولت مديرة الاستثمار في الوزارة المهندسة “هيام الإمام” إجراءات التراخيص للمشاريع الاستثمارية من ناحية المعايير المطبقة والمتطلبات العامة وضرورة اجراء الفحوصات السنوية على مشاريع الطاقات المتجددة للتأكد أن المشروع يفي بمعايير الأداء.

بدوره قدم مدير عام مؤسسة نقل وتوزيع الكهرباء المهندس “فواز الظاهر” لمحة عن شبكة نقل وتوزيع الكهرباء والأضرار التي لحقت بها وواقع إعادة التأهيل لمكونات الشبكة وفرص الاستثمار الخاص في شبكة التوزيع والبنية القانونية والتشريعية وآليات التنفيذ.

وانطلقت فعاليات المؤتمر الأول للاستثمار في قطاع الكهرباء والطاقات المتجددة بحضور رئيس مجلس الوزراء المهندس “حسين عرنوس” وعدد من الوزراء والسفراء والمحافظين ووفود عربية وأجنبية.

يشار إلى أن المؤتمر الأول للاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء يقام تحت رعاية وزير الكهرباء المهندس “غسان الزامل” بهدف توسيع دائرة الاستثمار في مجال الطاقات المتجددة والكهرباء، حيث تُقيمه وزارة الكهرباء ومؤسسة “ماسة” للمعارض والمؤتمرات يومي 15 و16 من أيار الجاري، في فندق “مدينة الياسمين” بدمشق.

ويهدف المؤتمر الذي يقام تحت شعار “الاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء محرك التنمية المستدامة في سورية” إلى عرض الفرص الاستثمارية في الطاقات المتجددة ومحفزات الاستثمار الحكومية، والبحث عن فرص لتمويل مشاريع الطاقات المتجددة وعرض ومناقشة تحديات الاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء والحوافز التي يمكن تقديمها لتطوير الاستثمار، إضافة لتشجيع دخول الاستثمار الخاص والمشترك في قطاع توليد وتوزيع الكهرباء وإيجاد صيغ مبتكرة لتطوير العمل في قطاع الكهرباء وفتح باب الحوار لمناقشة تجارب الدول لتطوير إدارة القطاع وسوق الكهرباء.

وتأسست مؤسسة “ماسة” للمعارض والمؤتمرات عام 2017 وتعنى بتنظيم المعارض والمؤتمرات وتهتم بشكل كبير بالإضاءة على النواحي الاقتصادية والاستثمارية وتوطيد الصلات ما بين رجال الأعمال والمستثمرين وقطاع الأعمال، وتعنى بتطبيق ما يرد في المؤتمرات التي تنظمها وتتابع تطبيقها على أرض الواقع بما يضمن استمرار تنمية الاقتصاد وتفعيل التبادل التجاري ما بين سورية وشركائها التجاريين وتذليل كل الصعوبات التي تطرأ على القوانين ومراجعتها مع المعنيين عبر إطلاق ملتقيات ومنتديات ومؤتمرات اقتصادية تهم المجتمع السوري بشكل عام وقطاع الأعمال السوري بشكل خاص.

التغطية الإعلامية: شبكة “شام تايمز” الإعلامية

شاهد أيضاً

قطر توافق على مد ألمانيا بالغاز لمدة 15 عاماً

شام تايمز – متابعة وافقت قطر على مدّ ألمانيا بمليوني طن من الغاز الطبيعي المسال …

اترك تعليقاً