محافظة ريف دمشق: “الدخانية” متضررة وستنضم لمدينة “جرمانا”

شام تايمز – متابعة

أكد مدير دعم القرار والتخطيط الإقليمي في محافظة ريف دمشق “عبد الرزاق ضميرية” أن وزارة الإدارة المحلية والبيئة صادقت على المباشرة بتنفيذ مشروع الدراسات التخطيطية والتنظيمية لمناطق “الحجر الأسود و السبينة ويلدا و جرمانا” والمناطق المحيطة بها، بكلفة تقديرية تبلغ 800 مليون و800 ألف ليرة سورية، بحسب إذاعة “شام.إف.إم”.

وأوضح “ضميرية” أن اختيار هذه المناطق أتى كونها الأكثر تضرراً وسيكون هناك حرم لهذه المخططات التنظيمية، تتراوح مساحته بين 400 و500 متر.

وعن تسليم المخططات التنظيمية لهذه المناطق، سيتم بشكل كامل خلال الربع الأول من عام 2022، وسيكون بإمكان أي مواطن الترخيص وفق ضابطة البناء للمخطط التنظيمي ووفق إجراءات المرسوم التشريعي 5 لعام 1982، وذلك بعد إعلان مخطط التنظيم، بحسب تأكيده.

ويطالب سكان “الدخانية” وفق “ضميرية”، بالعودة إليها ولكنها متضررة جداً بالوقت الحالي، لذلك سيكون لها مخطط تنظيمي وسيتم ضمها لمدينة “جرمانا”، ليعود سكانها إليها بعد تحقيق شروط السكن الصحي.

وأشار إلى أن المناطق التي ستخضع للتنظيم بعد دراستها هي أيضاً المناطق الأكثر ضرراً على مستوى المحافظة، وتشمل “حرستا، داريا، وجزء من الغوطة الشرقية”.

وأفاد أن العمل جارٍ لوضع الحدود الإدارية بين دمشق وريفها، حيث توجد مناطق خاضعة للمحافظتين مثل منطقة “الكباس”، وبالتالي ستتبع لواحدة من المحافظتين وتخضع للتنظيم المناسب لها.

شاهد أيضاً

المستلزمات الدراسية تدخل “ماراتون” الأسعار.. والأهالي “عم يركضوا وما عم يلحقوا”!

شام تايمز – جود دقماق تفاجأ السوريون بنشرة أسعار الكتب المدرسية لطلبة الثانوية العامة، وحسب …

اترك تعليقاً