“توطين” الخبز “سارٍ” وسيصل إلى دمشق وريفها 

شام تايمز – متابعة

أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك “عمرو سالم” أن قرار توطين الخبز سارٍ وسوف يتم الاستمرار في تطبيقه.

وكشف الوزير “سالم” لصحيفة “الوطن” أن تطبيق آلية توزيع الخبز الجديدة في دمشق وريفها سيكون قريباً جداً، وتتضمن أن يختار الشخص أقرب معتمد أو نقطة بيع إليه لأخذ مخصصاته منها دون غيرها.

وقال الوزير: “نحن بانتظار قرار المحافظة لزيادة عدد المعتمدين في دمشق وريفها، وحتى يكون التوطين ناجحاً لابد من تأمين عدد كاف من المعتمدين سواء في دمشق أو غيرها من المحافظات، خاصة أن آلية توطين الخبز أيضاً شبه جاهزة في حمص والقنيطرة ودرعا”.

واعتبر “سالم” أن تطبيق آلية التوطين سوف يتيح للجميع حصولهم على مادة الخبز بيسر وسهولة، الأمر الذي سوف يضمن إنهاء ظاهرة الازدحام على الأفران وضبط عملها وكميات الطحين الموردة إليها والأهم منع التلاعب ببيع مادة الخبز، مضيفاً أن كل نقطة معينة لبيع مادة الخبز سترتبط بها مجموعة من المواطنين يحصلون على مخصصاتهم اليومية، من خلالها في أي وقت يختارونه، ويحق للمواطن اختيار النقطة الأفضل له، لتكون النقطة الواحدة ملزَمة بالحفاظ على مخصصات المواطنين المسجلين لديها باستمرار، ويُمنع بيع الخبز لأشخاص غير مسجلين على النقطة.

وأشار “سالم” إلى أن الوزارة سبق أن طبقت هذه الآلية في بيع مادة الخبز في محافظات اللاذقية وطرطوس وحماة، وقد نجحت رغم ظهور بعض عراقيل في بداية تطبيقها وأخطاء منعت بعض الأهالي من الحصول على مخصصاتهم، إلا أن الوزارة نجحت في حل المشكلة التي اعترضت توطين الخبز، والتي تتعلق بأن ابن المحافظة المقيم في غير محافظته وعند وجوده بالمحافظة الخاصة به كان لا يحق له استلام مخصصاته من الخبز، أما اليوم فقد تم تجاوز وحل هذه المشكلة بالسماح لابن المحافظة بأخذ مخصصاته.

وأضاف الوزير: “بالتزامن مع هذا الإجراء حددت الوزارة عدد كبير من صالات السورية للتجارة بدمشق للبدء ببيع الخبز، وعلى المواطن أن يحدد الصالة التي يريد استلام مخصصاته منها لتخفيف الازدحام على الأفران، وبما يخلص المواطن من طمع المعتمدين الذين يبيعون الخبز بأسعار مرتفعة.

شاهد أيضاً

الذهب يواصل ارتفاعه في الأسواق المحلية ويتجاوز 200 ألف

شام تايمز – متابعة ارتفعت أسعار الذهب اليوم السبت، في السوق المحلية 3 آلاف ليرة …

اترك تعليقاً