“كشتو”: لا يمكن المطالبة بوقف تصدير المنتجات الزراعية

شام تايمز الاقتصادي – دمشق

أوضح رئيس اتحاد غرف الزراعة السورية المهندس محمد كشتو أن تصدير المنتجات الزراعية قد يكون أحد الأسباب في ارتفاع أسعار الفواكه، ولكن لا يمكن المطالبة بوقفه كونه يدخل القطع الاجنبي للبلد.

وأشار إلى أن الحل هو في حلول مواسم الفواكه الكثيرة والتي ستكون بديلاً لأصناف الفواكه المرتفع أسعارها، بحسب تصريح “لصحيفة الثورة”.

وأكد “كشتو” أن أسعار الخضار انخفضت عما كانت عليه سابقاً في بداية الموسم وأصبحت مقبولة، منوهاً أن السبب يعود الى زيادة الكميات والعرض لهذه المنتجات، وأن المسألة لها علاقة بالعرض والطلب، وأن الاستمرار في الانخفاض الكبير في أسعار الخضار سيعود بالخسارة على المزارعين لاسيما في محصولي البطاطا والبندورة، خاصة أن المزارع لديه تكاليف مرتفعة في المستلزمات الزراعية من “أسمدة وأدوية زراعية واجور نقل وغيرها”.

وذكر أنه يجب أن نميز بين أسعار الخضار التي تقل كثيراً عن أسعار الفواكه المرتفعة والتي لا تتناسب مع دخل الموطن المحدود، وأن كميات الإنتاج قليلة مع ارتفاع تكاليف الإنتاج الكبيرة، لاسيما لمحاصيل “الدراق والكرز والخوخ والمشمش”، إلا أن الانخفاض في أسعار هذه المنتجات يمكن أن يحصل مع انطلاقة مواسم جديدة من الفواكه كالعنب والتين والبطيخ الأحمر والأصفر والتي يمكن أن تحل محل هذه المنتجات من الفواكه ويكون سعرها مناسباً للمواطنين.

شاهد أيضاً

تأمين البذار القمح القاسي والطري لفلاحي طرطوس

شام تايمز – متابعة يستمر فرع المؤسسة العامة لإكثار البذار في طرطوس بعمليات بيع بذار …

اترك تعليقاً