فيلفريدو والاستثمار

مبدأ “باريتو” أو كما يُعرف بقانون “القلة الحيوية” هو مبدأ كمّي يساعد في تبنّي مجموعة من الخيارات المحددة من بين مجموعة من البدائل المتاحة وذلك حسب درجة أهميتها.

تم تسليط الضوء على المبدأ في عام 1992م في تقريرٍ أعَدَّه برنامج الإنماء التابع للأمم المتحدة، إذ أظهر أنَّ 80% تقريباً من الثروات الموجودة في العالم يملكها 20% من البشر.

وينطبق مبدأ “باريتو” على كل المجالات تقريباً منها مجال التسويق، حيث أنّ 80% من المبيعات تأتي من 20% من الزبائن، ويؤدي 20% من الموظفين 80% من مهام الشركة.

وبذلك يبدو أنَّ مبدأ “باريتو” موجودٌ في كل مكانٍ حولنا، وحينما يتعلّق الأمر بالإنتاجية يقول المبدأ أنَّ 80% من النتائج التي نحققها سببها 20% من الجهود التي نبذلها، فالذكاء هو أن نكتشف الأمور التي نقوم بها عند بذل تلك النسبة من جهودنا، بحيث نستطيع تسخير كل قوانا للقيام بتلك الأمور، ونتخلص قدر الإمكان من الأمور التي لا تساهم في تحقيق النتائج التي نريدها.

قبل البدء بأي مشروع لا بد لك من تذكر مبدأ “باريتو” وذلك يكون عن طريق وضع قائمةً تتضمن جميع المهام الضرورية لإنجاز المشروع، ثم حدد المهام التي سيكون لها النصيب الأكبر من المساهمة في إنجازه، وستشكل المهام التي حددتها الـ 20% من المهام التي ستُنْجِز لك 80% من المشروع لذلك ركّز اهتمامك عليها.
ومن أجل أن تستفيد من قاعدة 80:20 يجب أن:

1. بيِّن بوضوحٍ الأهداف التي تريد تحقيقها وحدد شكل النجاح الذي تريده، ثمَّ حدد الـ 20% من الخطوات التي ستحقق لك 80% من النجاح.

2. حدد الأنشطة التي يمكنك القيام بها يومياً لتحقق أيَّة نتيجةٍ تريد تحقيقها ومارس هذه الأنشطة كل يوم.

3. قلل من الوقت الذي تقضيه في التفكير بالقيام بأمرٍ ما وابدأ القيام به فوراً فإذا كنت تقضي 80% من وقتك في التفكير و20% منه في العمل يجب عليك أن تعكس النسبة.

حقائق وأمثلة عن قاعدة “باريتو”:
الفرد يرتدي فقط 20% من الألبسة الموجودة في خزانته خلال 80% من الوقت
80% من الوقت الذي يمضيه الفرد على هاتفه الذكي هو فقط على 20% من التطبيقات الموجودة!

هاني أسامة ساطع

شاهد أيضاً

تصدير ٤٠ ألف طن حمضيات

شام تايمز – متابعة أكدت رئيس دائرة الاقتصاد الزراعي في مديرية زراعة اللاذقية “ميس شحادة” …

اترك تعليقاً