حماية المستهلك بريف دمشق: هذه عقوبة عدم تداول الفواتير!

شام تايمز – بتول سعيد

سجلت أسعار الفواكه والخضار ارتفاعاً ملحوظاَ في الأسواق المحلية، حيث بلغ سعر كيلو الموز 5000 ليرة، ووصل سعر كيلو التفاح إلى 2500 ليرة، وسعر البندورة 1600 ليرة، فيما تجاوز سعر كيلو البطاطا 2000ليرة.

وأكد مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بريف دمشق “سائر شيحا” لـ “شام تايمز” أن ارتفاع أسعار الفواكه والخضار يعود للعرض والطلب، وأيضاَ للكميات التي تدخل على السوق ويتم تحديدها من قبل تجار “سوق الهال”، بالإضافة إلى تكاليف البرادات التي يتم تخزين هذه المواد بواسطتها.

وأوضح “شيحا” أن هناك تشديداً كبيراً على متابعة موضوع تداول الفواتير المتعلقة بأسعار الفواكه والخضار، مبيناً أن عقوبة عدم تداول الفواتير هي السجن لمدة سنة، وغرامة مالية تتراوح من مئة ألف إلى المليون ليرة.

وأشار “شيحا” إلى أنه من غير المنطقي أن يتم شراء هذه المواد بسعر مرتفع، وبالتالي أن يتم بيعها بسعر منخفض.

وأضاف “شيحا”: عملنا كجهاز رقابي يهدف إلى عدم وضع تسعيرة مخالفة للواقع، ومهمتنا تتمحور حول تأمين هامش الربح، ومراقبة الأسعار بناءً على قرار رقم 1133، ضمن حلقات الوساطة التجارية، أما فيما يتعلق بتأمين المادة أو وضعها في السوق، فهذا الأمر يعتبر من مهام مؤسسة “السورية للتجارة” ولا يدخل ضمن نطاق عملنا.

شاهد أيضاً

غرامات مالية تصل إلى 115 مليون ليرة بحق 6 معتمدي خبز و 4 أفران بحلب

شام تايمز – حلب – أنطوان بصمه جي نظمت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بحلب …

اترك تعليقاً