محافظة دمشق: لا تأخر في تأمين المازوت لوسائل النقل في العاصمة!

شام تايمز – متابعة
أكدت إحصاءات رسمية عن زيادة في نسب توزيع مادة المازوت لسكان العاصمة خلال الأيام الماضية مقارنة مع الفترة السابقة، لترتفع نسبة التنفيذ من 7 % إلى 45 % ضمن الدفعة الأولى لتوزيع مادة مازوت التدفئة عبر البطاقة الذكية والمحددة بـ50 ليتراً.

وكشف مصدر مسؤول لصحيفة “الوطن” عن تسيير جولات يومية ومتابعة مختلف الشكاوى الواردة، في حال تلاعب أي من الموزعين المعتمدين بإيصال الكميات اللازمة إلى مستحقيها مع اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالفين سواء بالسعر الزائد أم الكيل أو العداد.

وأوضح عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل في محافظة دمشق “مازن دباس” أن لا تأخر على الإطلاق في تأمين مادة المازوت لمختلف وسائل النقل العاملة في العاصمة وحتى على خطوط دمشق وريف دمشق من سرافيس وباصات إضافة إلى البولمانات في مراكز الإنطلاق.

وأكد “دباس” أن قرابة 3 آلاف سرفيس تحصل على كامل الكمية الممنوحة لها بمقدار 40 ليتراً للسرافيس 24 راكباً، و30 ليتراً لـ11 راكباً، كما تزود الباصات العاملة والمقدرة بـقرابة 200 باص نقل داخلي بـ90 ليتراً لكل منها بشكل يومي، دون أي تغيير على الكميات المخصصة.

وبين “دباس” أنه يتم تزود المركبات في كل الكازيات بدمشق إضافة إلى تجمع البرامكة و10 خزانات للتعبئة، موضحاً أن الإجراء الأخير المتخذ وحصر التوزيع ضمن كازيات مع قفل بطاقاتهم الذكية على الكازيات المحددة، خففا الازدحامات التي كانت تحصل في أثناء التعبئة في تجمع البرامكة في ظل الأعداد الكبيرة.

يشار إلى أنه يتم يومياً تنفيذ 46 طلباً بكميات إجمالية تصل إلى قرابة مليون ليتر في دمشق، علماً أن رسائل البنزين تصل وسطياً بين أسبوع وعشرة أيام، وهذا الأمر يختلف بين محافظة وأخرى وحسب عدد المرتبطين بكل كازية وواقع تأمين المادة وتوافر الكميات منها.

شاهد أيضاً

تراجع أسعار النفط بالتزامن مع رفض هنغاريا حظر النفط الروسي

شام تايمز – متابعة انخفضت أسعار النفط، اليوم الثلاثاء، مع مقاومة هنغاريا لمسعىً في الاتجاه …

اترك تعليقاً