البيضة تباع بـ 500 ليرة.. والمربين يلقون اللوم على التجار!

شام تايمز – متابعة

أرجع عضو لجنة مربي الدواجن “حكمت حداد” سبب ارتفاع سعر البيض وبشكل يومي لجشع التجار الذين يرفعون سعر البيضة دون أي مبرر، بهدف تحقيق أرباح كبيرة، مشيراً إلى أنه لا يوجد مبرر لبيع البيضة بسعر 500 ليرة، موضحاً أنهم يشترون الكرتونة سعة 30 بيضة زنة 1800 غرام حالياً بحوالي 10 آلاف ليرة من المربين، وأشار إلى أن سعر البيض في المداجن ثابت وسعر الصندوق سعة 12 كرتونة 120 ألف ليرة منذ عشرين يوماً.

وأوضح “حداد” أن تكلفة كرتونة البيض عند المربي حالياً بحدود 9500 ليرة، وتكلفة البيضة الواحدة على المربي بشكل تقريبي 370 ليرة، مؤكداً أن إنتاج البيض قليل ويغطي الحاجة اليومية باعتبار أن الطلب قليل في ظل انخفاض الاستهلاك مع ارتفاع الأسعار وضعف القدرة الشرائية للمواطن.

وقال “حداد”: إن الإنتاج سيزداد بشكل تدريجي باعتبار أن الأفواج التي بدأت تربيتها في أشهر آذار ونيسان وأيار وحزيران ستبدأ قريباً بإنتاج البيض، مبيناً أن سعر البيض في الدول المجاورة مرتفع أكثر من السعر في سورية والصندوق الذي يتسع 12 كرتونة في دول الجوار مثل لبنان بحدود 35 دولاراً لذا ليس هناك أي إمكانية لاستيراد البيض باعتبار أن سعر البيض عندهم أغلى من سعر البيض في سورية.

وأشار “حداد” إلى وجود عدة محاولات من قبل البعض في تهريب البيض من المناطق الشرقية ونسبته لا تتجاوز 10 بالمئة من الإنتاج، متوقعاً أن ينخفض سعر كرتونة البيض انخفاضاً طفيفاً خلال شهر تقريباً بحدود 500 ليرة للكرتونة الواحدة، وفقاً “للوطن”.

شاهد أيضاً

بدء بيع الغراس الحراجية لفلاحي حمص

شام تايمز – متابعة باشرت دائرة الحراج في مديرية زراعة حمص بعملية بيع الغراس الحراجية …

اترك تعليقاً