حرفيون في “سلمية” يجدون حلاً بديلاً عن مدافئ المازوت

شام تايمز ـ متابعة

أجرى حرفيو منطقة “سلمية” بريف حماة الشرقي تعديلات على صناعة المدافئ، حيث تضمنت تشغيلها على الوقود الحيوي أو المواد العضوية بدلاً من المشتقات النفطية، بسبب نقص الوقود الناجم عن الحصار الاقتصادي على سورية.

وأكد مالك أحد معمل تصنيع المدافئ المهندس “ناصر النعسان” لوكالة “سانا” أنه مع اقتراب فصل الشتاء والحاجة للمدافئ بدأ الحرفيون في منطقة “سلمية” بتصنيع مدافئ بحلة جديدة يتم تشغيلها بالوقود الحيوي بما يتماشى مع الظروف الراهنة، حيث تأتي كحل بديل عن مدافئ المازوت.

وعن آلية عملها أوضح “النعسان” أن تشغيلها يجري عبر تلقيمها بالمواد العضوية أو الوقود الحيوي من توالف وبقايا الزيتون وقشور اللوز والفستق الحلبي والخشب الناعم، مبيناً أن المدفأة تحوي خزان مزود بحلزون يزودها بالوقود أوتوماتيكيا كل 90 ثانية، وحجرة الاحتراق فيها مزودة بقرميد حراري ومادة “الفونط” و”الصاج الخارجي” مصنوع من البورسلان غير القابل للذوبان.

يشار إلى أن هذا النوع من المدافئ، يعد صديقاً للبيئة، وعملها أوتوماتيكي، حيث تحتوي بداخلها على بطارية بقوة 12 فولت.

شاهد أيضاً

اتساع مساحات زراعة الفستق الحلبي في السويداء

شام تايمز- متابعة بيّن المهندس “وسام خداج” رئيس شعبة الفستق الحلبي في دائرة المكاتب المتخصصة …

اترك تعليقاً