شام تايمز – متابعة

أعادت وزارة السياحة بالتعاون مع وزارة الثقافة ومحافظة حمص، أمس، تأهيل مبنى مركز الزوار التاريخي بمدينة تدمر، بعد أن كان مدمراً من قبل تنظيم “داعش” الإرهابي، بتكلفة تقدر بنحو 300 مليون ليرة سورية.

وأكد مدير آثار ومتاحف حمص “حسام حاميش” لوكالة “سانا” أن هذا المبنى الأثري تم ترميمه، وتأهيله بطريقة فنية وبصرية باستخدام مادة الجبس والحجر من طبيعة البناء التراثي للمنطقة.

وأضاف “حاميش” أن المبنى يعد بوابة السائح، لكونه يقدم خارطة عامة ورؤية بانورامية لموقع تدمر الأثري والسياحي وتطوره عبر العصور التاريخية، حيث يقدم المركز للزوار عبر شاشات عرض كبيرة برامج وأفلاماً وثائقية إلى جانب وجود مكتب استعلامات سياحية يقدم من خلاله البروشورات والمواد الدعائية والترويجية، إضافة إلى استخدام جزء منه غرفاً فندقية لاستقبال الوفود السياحية القادمة إلى المدينة وتجهيز كافتيريا واستراحة للزوار.

يشار إلى أن مبنى مركز الزوار التاريخي، يعود تاريخه إلى نحو مئتي عام واستخدم سابقاً متحفاً للتقاليد الشعبية، وثم مركزاً للزوار والوفود السياحية.

شاهد أيضاً

شركة “أني فورم” تعلن عن مشاركتها بمعرض “ساس إكسبو 2021”

شام تايمز – متابعة أعلنت إدارة شركة “أني فورم للألبسة المهنية” عن مشاركتها بالمعرض الدولي …

اترك تعليقاً