صناعة دمشق وريفها: سعر الصرف وراء ارتفاع الأسعار

شام تايمز – دمشق

أكد رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها “سامر الدبس” على أن تذبذب سعر الصرف هو السبب الرئيس لارتفاع الأسعار مؤخراً، خاصة أن أي تغير يطرأ عليه يترافق بارتفاع في أسعار المواد الأولية والتكاليف بشكل تلقائي، لأنه حتى التاجر أو الصناعي الذي لم يستورد، يقوم برفع أسعاره تماشياً مع السوق

وأضاف “الدبس” لموقع “الوطن أون لاين”، «كغرفة صناعة، طلبنا من جميع الصناعيين الالتزام بالأسعار، وعدم رفع سعر أي مادة، لكن ما يحدث أن هناك بعض الصناعيين أو التجار يرفعون الأسعار، وفي المقابل، يقوم آخرون برفع الأسعار، وكأن الأمور عبارة عن تقليد، وهذا يتطلب ضبطاً من التموين، التي من الضروري أن تضع قائمة واضحة بأسعار السلع، ومراقبة السوق باستمرار لكشف المتلاعبين بالسعر».

ونوّه إلى أن غرفة صناعة دمشق وريفها تعمل بكل الطرق الممكنة لكسر حلقات الوساطة، لتخفيض الأسعار.

وقال “رئيس غرفة الصناعة” إن فتح الأسواق الشعبية كان أمراً أساسياً لضبط الأسعار وإلغاء حلقات الوساطة، لأن المواد في هذه الأسواق تباع بسعر الكلفة رغم ارتفاع الأسعار.

شاهد أيضاً

سياحة دمشق تطلق معرض أزهار الخريف في خان أسعد باشا

شام تايمز – متابعة افتتح معاون وزير السياحة “نضال ماشفج” معرض أزهار الخريف الذي تقييمه …

اترك تعليقاً