“يا فرحة ما تمت”.. لا علاقة لمعمل السماد بزيادة ساعات التغذية

شام تايمز – متابعة

نفى مدير عام الشركة العامة للأسمدة “محمد حمشو” الشائعات والأخبار التي تفيد بانخفاض التقنين في البلاد بسبب توقف معمل السماد بحمص عن العمل، مؤكداً أن معمل اليوريا وهو واحد من ثلاثة معامل في الشركة العامة للأسمدة توقف لمدة يومين بسبب عمليات صيانة وإصلاحات روتينية وسيعود للإقلاع خلال اليومين القادمين، وفقاً لتلفزيون “الخبر”.

وأضاف “حمشو” أن تشغيل المعمل أو تعطله لن يؤثر سلبا أو إيجابا على وضع الشبكة الكهربائية وزيادة ساعات التغذية.

وأشار إلى أن معمل اليوريا هو المعمل الوحيد في الشركة العامل على الغاز، حيث يلزم كمية غاز يومية للتشغيل تبلغ 1 مليون متر مكعب، لافتاً إلى عدم علمه إن كانت هذه الكمية تؤخذ من مخصصات الكهرباء أو من مخصصات أخرى.

وأوضح “حمشو” أن المعملين الآخرين معمل سماد الكالنترو يعمل بشكل نظامي ولا يؤثر على التغذية الكهربائية كونه يحتاج 2 ميغاواط فقط للتشغيل، ومعمل السماد الفوسفاتي وهو متوقف للصيانة الدورية ولا يؤثر تشغيله أو توقفه على الكهرباء لأنه لا يعتمد على الغاز.

فيما أشار مدير شركة كهرباء حمص “صالح عمران” إلى أنه في حال توقف المعمل ستظهر فورا الكميات الجديدة الداخلة إلى الشبكة، منوهاً أن محافظة حمص تحتاج يوميا 180 ميغا لتنظيم تقنين ساعتين وصل وأربعة قطع، وفي حال وصولها إلى 220 ميغا يمكن أن تزيد ساعات التغذية لتصبح 3 ساعات وصل و3 قطع.

وتعاني معظم المحافظات والمناطق السورية من تقنين جائر بالتيار الكهربائي، حيث تصل في بعض المناطق ساعات التقنين إلى 5 ساعات قطع وساعة وصل، وذلك نتيجة عدم وصول توريدات الفيول من وزارة النفط والثروة المعدنية إلى وزارة الكهرباء.

شاهد أيضاً

قبّان إلكتروني في مراكز توزيع الغاز لمصلحة المواطن

شام تايمز – متابعة أصدرت شركة “محروقات” قراراً يقضي بإلزام معتمدي الغاز، بإلصاق نسخة عن …

اترك تعليقاً