توقيع اتفاقية تفاهم للتعاون الزراعي بين سورية والعراق

شام تايمز – ديما مصلح

وقّع وزير الزراعة “حسان قطنا” ونظيره العراقي “محمد كريم الخفاجي” مذكرة تفاهم للتعاون العلمي والفني في المجال الزراعي الخميس، في مقر وزارة الزراعة بدمشق، وتهدف المذكرة إلى تطوير وتعزيز علاقات التعاون في مجال البحوث العلمية الزراعية والإنتاج النباتي والحيواني والصحة الحيوانية والسياسات الزراعية وتبادل السلع الزراعية، وبما يسهم في دعم القطاع الزراعي واستمرار علاقات التعاون بين البلدين على أساس المنفعة المتبادلة.

وذكر الوزير “قطنا” أنه من خلال توقيع المذكرة جرى نقاش وتبادل للأفكار من ناحية التبادل التجاري وشروط الحجر الصحي المتعلقة بالمنتجات الزراعية النباتية والحيوانية، وكذلك تسهيل مرور الشاحنات السورية إلى العراق بما أن التأخير يؤثر سلباً على المنتجات، مشيراً إلى أنه سيتم عقد اجتماعات تخصصية لدراسة هذه المشاكل بشكل تفصيلي.

ونوّه “قطنا” إلى أن الطرفين سيبدآن بخطوات جديدة للانطلاق بالاتجاه الصحيح، في ظل الظروف التي تواجه المنطقة من تغيرات مناخية، ومن صعوبات في تحقيق الأمن الغذائي وهذا الوقت المناسب لتعزيز التعاون العربي المشترك لمواجهة الصعوبات والمشاكل في القطاع الزراعي في كلا البلدين.

بدوره أوضح وزير الزراعة العراقي “محمد كريم الخفاجي” لـ “شام تايمز” أن التنسيق المشترك بين سورية والعراق بما يخص تخفيض منسوب نهر الفرات ودجلة من قبل النظام التركي، مؤكداً أنه تم الاتفاق على توحيد الجهود مع المنظمات الدولية ومنظمة الأمم المتحدة للضغط على تركيا بشكل قانوني وفق المعاهدات الدولية، والعمل على إعادة الحصص المائية المتفق عليها إلى العراق وسورية، مشيراً إلى أن هذا الجانب مهم جداً حيث يزور قريباً وفد عراقي تركيا بهدف نقاش الجانب التركي والمطالبة بإعادة الأمور كما كانت عليه سابقاً، قائلاً: “أعلمت الوزير حسان قطنا بذلك واتفقنا على آلية التعاون للوصول إلى أهدافنا المشتركة وتحقيق نتائج على أرض الواقع.

وأوضح “الخفاجي” أنه وأثناء توقيع مذكرة التفاهم تم بحث كثير من الجوانب الفنية خاصة التبادل التجاري والعلمي والثروة الحيوانية وأمراض النباتات، وتم أيضاً التطرق إلى موضوع التصحر والجفاف، معلناً أنه سيتم تبادل الزيارات بين الفنيين من الوزارتين، داعياً وزير الزراعة السوري لزيارة بغداد في 10 تموز المقبل لافتتاح المعرض الزراعي في العراق وللبحث في ألية تسهيل إجراءات التبادل التجاري وتخفيف الأذى عن التجار السوريين في عملية ايصال المنتوجات بوقت قياسي.

من جهته معاون وزير الزراعة السوري “أحمد قاديش” بيّن عمليات التبادل التجاري بين البلدين وخاصة في المجال الزراعي تعمل على إنعاش الأسواق في كلا البلدين، داعياً إلى تشكيل لجنة مشتركة لتخفيف أعباء الزراعة والصعوبات التي يواجهها البلدين.

من جانبه مدير الانتاج الحيواني “أسامة حمود” لفت إلى أن أعداد الثروة الحيوانية خلال الحرب على سورية انخفضت بنسبة تقارب 40%، وبالتالي يجب أن نحسن أنسال الثروة الحيوانية في سورية عن طريق الاستيراد والتصدير، مشيراً إلى أنه كان يوجد تجربة سابقة في استيراد الجواميس وتحسن نسلها لدينا.

وتم توقيع عدة اتفاقيات سابقاً مع العراق كان آخرها في عام 2002 حول الصعوبات في تحقيق الأمن الغذائي الوطني والتعاون العربي المشترك لتجاوز الصعوبات والمشاكل التي تواجه القطاع الزراعي في كلا البلدين.

شاهد أيضاً

بسبب انقطاع الانترنت والاتصالات..”السلمية” خارج نطاق التغطية

شام تايمز – متابعة انقطعت خدمة الانترنت والاتصالات الخارجية عن منطقة السلمية في ريف حماة …

اترك تعليقاً