غرفة تجارة دمشق تُطالب بالابتعاد عن الدولار ودعم الليرة

شام تايمز – حسن عيسى

دعت غرفة تجارة دمشق التجار والصناعيين، لدعم الليرة من خلال وقف شراء الدولار لنهاية شهر أيار الجاري من كافة المنافذ وشركات الصرافة، مؤكدةً أن التداول يعد من المخالفات التي تضر بالوطن والاستقرار الاقتصادي.

وأثنى عضو غرفة تجارة دمشق “مازن الحلو” خلال حديثه لـ “شام تايمز”، على البيان الذي أصدره مجلس إدارة الغرفة، مؤكداً أن هذا النداء موجه فقط للتجار الذين ليس لهم علاقة بالاستيراد، والذين يشترون الدولار لغايات تساهم في ارتفاع سعر الصرف وانهيار الليرة، مطالباً كل من يعنيه الأمر بالابتعاد عن شراء الدولار وتداوله لما لذلك من آثار سلبية.

وأشار “الحلو” إلى أن سعر الصرف سيشهد انخفاضاً كبيراً خلال الأيام القليلة القادمة، مناشداً الاقتصاديين والتجار وجميع المعنيين بالشأن الاقتصادي، بالمساهمة في ذلك من خلال فتح آفاق التصدير للدول الخارجية، كاشفاً أنه سيتم قريباً افتتاح مهرجان صناعي كبير في إحدى الدول الإفريقية، برعاية غرفتي تجارة وصناعة دمشق وغرفة تجارة ريف دمشق، مؤكداً أنه لن يكون الأخير من نوعه.

واعتبر عضو غرفة تجارة دمشق، أن العقوبات المفروضة على سورية أصبحت شماعة يُعلّق عليها فشل عمليات التصدير للخارج، لافتاً إلى وجود العديد من الدول التي أصبح بالإمكان تصدير جميع المنتجات السورية إليها، وبأسعار جيدة جداً تعود بفوائد جمة على الاقتصاد السوري.

جدير بالذكر أن عدداً من شركات الصرافة بدأت مؤخراً تسليم التجار والصناعيين الحوالات بالدولار الأمريكي، رغم أن ذلك ممنوع بموجب القانون في سورية، وذلك وفي سياق حزمة الإجراءات الحكومية للجم ارتفاع أسعار الصرف.

وسجلت بعض منصات تداول العملات، ارتفاعاً طفيفاً في سعر صرف الدولار مقابل الليرة، حيث وصل إلى 3120 ليرة للدولار الواحد، بعد أسابيع شهدت تذبذباً ملحوظاً في سعر صرفه بالأسواق السوداء.

شاهد أيضاً

بسبب انقطاع الانترنت والاتصالات..”السلمية” خارج نطاق التغطية

شام تايمز – متابعة انقطعت خدمة الانترنت والاتصالات الخارجية عن منطقة السلمية في ريف حماة …

اترك تعليقاً