العاصفة الهوائية تغير مسار الجراد بحلب

شام تايمز – حلب – إسراء جدوع

أكد مدير الزراعة والإصلاح الزراعي بحلب “رضوان حرصوني” لـ “شام تايمز”، أن الحكومة وضعت خطة لتقديم إجراءات الدعم والتسهيلات لدعم القطاع الزراعي بمحافظة حلب.

وأبرزها تبسيط إجراءات الترخيص الزراعي من خلال اعتماد آلية الكشف الحسي بعد تقديم طلب من المزارع الذي فقد وثائق الملكية نتيجة الظروف الأمنية التي مرت على القطر، مبيناً “حرصوني” أنه تم العمل على تأمين مستلزمات الإنتاج (بذار ـ أسمدة ـ محروقات) وتوزيعها على المزارعين بأسعار مدعومة وفق الكميات المتوفرة.

وأشار “حرصوني” إلى وضع خطة لزراعة محصول القمح في محافظة حلب بمجموع مساحة وقدرها /341420/ هكتار منها /155994/ هكتار مروي و/185426/ هكتار بعل، وقد بلغت المساحات المخطط زراعتها ضمن المناطق الآمنة لمحصول القمح /159788/ هكتار منها /104429/ هكتار مروي و/55359/ هكتار بعل.

وأضاف أنه وبعد توجيهات وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي، بزراعة مناطق الاستقرار الأولى والثانية بمحصول القمح بدلاً من محصول الشعير تم تحويل مساحة /44950/ هكتار لزراعتها بمحصول القمح البعل بدلاً من الشعير البعل، ليصبح اجمالي مساحة القمح المخطط زراعتها بمحصول القمح /204738/ هكتار وذلك ضمن المناطق الآمنة في محافظة حلب.

وبين مدير زراعة حلب أنه تم تعميم الخطة على الدوائر الزراعية في الريف وإعلامهم بإمكانية تجاوز النسبة المحددة لزراعة القمح ضمن الدورة الزراعية وذلك بناءً على توجيهات السيد وزير الزراعة واعتماد الكشف الحسي لمنح الترخيص الزراعي، مشيراً أنه تم تشكيل لجنة تتبع ميدانية لتتبع زراعة القمح في محافظة مهمتها القيام بجولات ميدانية لتتبع زراعة محصول القمح في محافظة حلب وتحديد المشاكل والصعوبات التي تواجه التنفيذ.

وقال “حرصوني” ل “شام تايمز” انه تم تشكيل لجنة انجاز في مديرية الزراعة مهمتها دراسة المشاكل التي تواجه تنفيذ الخطة الزراعية لمحصول القمح والعمل على معالجتها.

ونوه “حرصوني ” انه تم التنسيق مع مؤسسة اكثار البذار والمصرف الزراعي لتأمين مستلزمات الإنتاج من البذار والأسمدة للفلاحين والعمل على تذليل الصعوبات التي تعترض توفير تلك المستلزمات، وتم أخذ تعهد من الفلاحين الحاصلين على مستلزمات الإنتاج بضرورة تسويق الإنتاج إلى المؤسسة العامة للحبوب.

وبموجب قرار من السيد محافظ حلب تم إعداد جداول بأسماء الفلاحين وفق المساحات المزروعة فعلاً لتزويدهم بمادة المازوت الزراعي عن طريق اللجان الفرعية في الريف.

وقد بلغت المساحات المزروعة بمحصول القمح ضمن المنشآت والمراكز المخصصة التابعة لمديريتنا:
المركز المساحة المزروعة / هـ
كفر أنطون 28 قمح بعل
بابنس 25 قمح بعل
دير قاق 15 قمح بعل
الكماري 6 قمح بعل
حميمة 41 قمح مروي
المجموع 115

وختم مدير زراعة حلب أن مديرية الزراعة قامت بالإجراءات لحماية الزراعة من الجراد، حيث تم مكافحة الجراد من قبل دائرة وقاية النبات في مساحة /1400/ دونم تركزت في المنطقة الشرقية من المحافظة ناحية مسكنة قرية سمومة حيث تم استخدام المرشات الميكرونية وكانت نتائج المكافحة جيدة، بعد عمليات الرصد والمكافحة مستمرة لضمان سلامة المحاصيل الزراعية، وقد تم نشر المرشات في المنطقة لتكون جاهزة للمكافحة في حال الحاجة.

وأشار إلى أن العاصفة الهوائية التي ضربت محافظة حلب وريفها أدت الى تغير مسار الجراد من منطقة إلى أخرى ومن ثم عودته إلى المنطقة الأولى تبعاً لجهة الرياح.

شاهد أيضاً

رغم الصعوبات.. إسمنت حماة تبيع بأكثر من 50 مليار

شام تايمز ـ حماة ـ أيمن الفاعل أكد مدير عام الشركة السورية للإسمنت ومواد البناء …

اترك تعليقاً