لا مواد غذائية دون تسعيرة مدروسة قبل طرحها في الأسواق

شام تايمز – متابعة

أصدر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك “طلال البرازي” قراراً يقضي بإلزام مستوردي ومنتجي بعض المواد الغذائية بضرورة التقدم بوثائق تكاليف استيرادهم أو إنتاجهم إلى وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، ليتم دراسة التكلفة وإصدار الصك السعري الناظم مركزياً من قبل مديرية الأسعار خلال أسبوع عمل وذلك ابتداء من تاريخ تسجيل الوثائق المطلوبة في ديوان مديرية الأسعار.

وبالنسبة للمواد التي يشملها القرار فهي “السكر – الرز – الزيوت – السمون بكل أنواعها – الشاي – المتة – البن بكل انواعه – الحليب المجفف – معلبات الطون – السردين – الموز – والأعلاف” باستثناء المتممات العلفية والخلطات المحلية.

وفوضت المادة الثانية من القرار دراسة بقية تكاليف المواد والسلع التي لم يرد ذكرها سابقاً وفق القرارات الناظمة أصولاً، وإلزام باعة المفرق بالإعلان عن أسعار البيع النهائية للمستهلك.

وشدد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك على تداول الفواتير النظامية مع ذكر الصفة التجارية للبيع للمنتجين والمستوردين وتجار الجملة ونصف الجملة والموزعين، وصولاً لبائع المفرق الذي سيتحمل المسؤولية الكاملة في حال عدم احتفاظه بالفاتورة المقدمة للمنتج أو المستورد، مع الالتزام بالمواصفة القياسية السورية تحت طائلة تنظيم الضبط اللازم بحق المخالفين.

كما يخضع مخالفو أحكام هذا القرار للعقوبات المنصوص عليها في المرسوم التشريعي رقم 8 للعام الحالي وينهى العمل بكلل ما هو مخالف لمضمون هذا القرار.

شاهد أيضاً

أكثر من 40 ألف هكتار مساحة المحاصيل الزراعية الصيفية المنفذة في سورية حتى الآن

شام تايمز – ديما مصلح بلغت المساحة المنفذة من المحاصيل الزراعية الصيفية في سورية لهذا …

اترك تعليقاً