دوريات الصيانة ستعمل رغم الحظر للحد من تردي الشبكة في حمص

شام تايمز الاقتصادي – حمص – لؤي ديب

الكهرباء في محافظة حمص، بين ما يتم تداوله على ألسِنَة المواطنين، والحقيقة التي عند العاملين في القطاع الكهربائي تستوجِب تدخُّل طرف ثالث يمثّل صِلَة الوَصل بين الطَّرفين، يُقاطِع المعلومات مع بعضها بين ماهوَ وَرَقي وما يجري فعليَّاً على أرض الواقِع، لمعرفة مكامن الخلل.

شركة كهرباء حمص، وتحديداً مركز طوارئ حَي الزهراء يعمل بوجود “7 آليَّات” (شاحنتين من نوع رافِعة، بيك آب واحد، وأربعة درّاجات ناريّة) وحسب قَول رئيس مركز الشركة في حَي الزهراء رامز الجهني لـ”شام تايمز” فإن هذه الآليَّات كافية وتُعتَبَر فعاليتها ممتازة في الأحوال العادية.

وبرر رئيس وردية مركز الطوارئ “محمد إبراهيم” الاعطال المتكررة معتبراً أنه “من البديهي أن يتكرّر العطل ذاته عدّة مرات، اليوم عندما يتم إزالة كابل نحاس، يُستعاض عنه بكابل ألمنيوم -ليس له ذات الكفاءة-، لأن كابل النّحاس يُستخدم لمرة واحدة فقط”.

ويفند “ابراهيم” خلال حديثه لشام تايمز أسباب وجود الأعطال، موضحاً أن الاستجرار غير المشروع للكهرباء، يعتبر في رأس قائمة الأسباب، ما يُسبّب أحمالاً زائدة على الشّبكات الّتي تُعتَبَر اليوم رديئة نتيجة العَبَث بها مِن قِبَل سارقي الخطوط الكهربائيّة، داعياً المواطنين للتوجُّه إلى مكاتب الضَّابطة العدلية في مراكز الكهرباء الرئيسيّة لتسجيل شكاوى حال وجود سرقات وعدم التواني عن ذلك، ومؤكّداً استمرار وِرَش الطّوارئ بالعمل ضمن ساعات حظر التجوال الجزئي حيث تم العمل على منحهم مهمّات تسمح لهم بالتجوال في ساعات الحظر”.

وبحسب رئيس مركز كهرباء الزهراء الأستاذ “رامز الجهني” فإن أربع مراكز طوارئ توجد في المحافظة، وهي مركز الوعر ومركز المحطة ومركز وادي الدهب ومركز البيّاضة، وكلّها تعمل على مدار السَّاعة، ولكل مركز يوجد ضابطة عدليّة تعمل على قمع المخالفات قدر الإمكان، نقول “قدر الإمكان” لأن آليّة عمل الضابطة العدلية بصفتها الوظيفية كونها مختصة بقمع المخالفات التّابعة للكهرباء كمصدر طاقة أساسي للحياة، لا يُتيح اجتثاث المخافة من جذورها، نحن نذهب للمخالِف نُسجِّل المخالفة للمرة الأولى بمبلغ مالي، وبعد ستة أشهر في حال تكرارها نُحيلها للقضاء المختص، لا يسعنا فعل أكثر من ذلك قانوناً..عدا عن تجميد عمل الضابطة في الفترة الحاليّة نتيجة القرارات الوزاية الأخيرة.

وكنتيجة للمخالات المستمرة، كشف رئيس الشعبة الفنّيّة “أحمد حمود” لـ”شام تايمز” عن تنفيذ 320 ضبط مخالفة وإحالتهم للقضاء في عام 2019، إضافة لتبديل 139 عداد، وإحالة 200 عداد للصيانة، إضافة لـ 35 مخالفة بتغيير صفة الإستثمار من تجاري لصناعي، أو منزلي لتجاري، و40 مخالفة إعطاء جوار و8 مخالفات جمع فازات (فازين أو أكثر) هذه الأرقام على مستوى مركز الزهراء فقط، قد تتضاعف الأرقام عدّة مرات على مستوى الشركة العامة لكهرباء حمص، آملاً أن يكون تفعيل الخزّانات الأربعة الجديدة حلّاً لتخفيض حجم الاستجرار غير المشروع، مما يخفف من عدد الأعطال.

ما يؤكد حاجة الشبكة الكهربائية في محافظة لحمص، لمزيد من الوعي في الاستهلاك، ووقف محاولات التحايل، لتحسين جودتها، وإبقائها قيد العمل في ظل ما يحصل مرحلياً من حجر صحي منزلي.

شاهد أيضاً

3675 هكتار المساحة المزروعة بمحصول البندورة المروية في درعا

شام تايمز – درعا – ديما مصلح حققت محافظة درعا هدفها بزراعة المساحة التي كانت …

اترك تعليقاً