كلفة الحلاقة الرجالية غالية.. والتسعيرة “سايبة”!

شام تايمز – علي خزنه

ارتفعت كلفة الحلاقة الرجالية مؤخراً في مختلف أحياء دمشق، حيث وصلت إلى ما يقارب الـ 5 آلاف ليرة سورية.

رئيس الجمعية الحرفية للمزينين “سعيد القطان” أكد لـ “شام تايمز” أنه تم إصدار تسعيرة جديدة للحلاقة ولكن لا أحد يلتزم بها، وذلك نتيجة الأوضاع الاقتصادية وارتفاع أسعار المواد التي يستخدمونها.

وقال “القطان” إن التسعيرة الجديدة لحلاقة الشعر درجة ممتازة 2000 ليرة، أما تسعيرة الدرجة الممتازة لحلاقة الشعر والذقن 3000 ليرة.

وأشار “القطان” إلى أن الحلاق يدفع تكاليفاً كثيرة سواء المواد المستخدمة أو ضريبتي الدخل وخدمات المحافظة، مبيّناً أن ضريبة الدخل ارتفعت 300% وضريبة خدمات المحافظة ارتفعت من 7000 إلى 25000 ليرة.

بدوره “سليم – حلاق رجالي” أوضح لـ “شام تايمز” أنه كان يتقاضى أجرة تتراوح بين الـ 3000 – 4000 ليرة، ولكن موجة الغلاء الأخيرة أجبرته على زيادة الأخيرة، فأسعار كريمات تصفيف الشعر وحلاقة الذقن ليست رخيصة.

وقال “جورج” الذي يملك صالوناً للحلاقة الرجالية إن ارتفاع الأسعار في الأسواق، إضافة إلى ارتفاع أجرة اليد العاملة وأجور المحلات هو الذي جعله يتقاضى أجرة مرتفعة من الزبائن.

وأشار حلّاق آخر فضّل عدم ذكر اسمه، أن الأجرة التي يتقاضونها معظم الحلاقين تتراوح ما بين 2000 – 10000 ليرة، ويوجد محال تتقاضى أكثر من ذلك ولكنها تقدم خدمات عديدة، بحسب قوله.

ويرى عدد من المواطنين أن الغلاء لم يقتصر على الحلاقة، فالهموم باتت اليوم تتجلى في تأمين المواد الغذائية التي تحتاجها العائلة بشكل يومي.

وقال “أحمد – طالب جامعي” لـ “شام تايمز” إن أجرة الحلاقة تختلف من صالون إلى آخر، مرجعاً ذلك إلى مهارة الحلاق والعدة التي يستخدمها والمواد وديكور المحل.

 

 

شاهد أيضاً

بعد الحوالات الخارجية.. المركزي يحدّد تسعيرة جديدة للصّرف

شام تايمز – متابعة أعلن مصرف سورية المركزي عن رفع سعر الصرف الوسطي للدولار الأمريكي …

اترك تعليقاً