حماية المستهلك “تبرر” ارتفاع الأسعار 

شام تايمز – متابعة

أكد مدير حماية المستهلك في وزارة التجارة الداخلية “علي الخطيب” أن الفوضى الحاصلة حالياً في الأسعار تعود للعرض والطلب ومن ثم احتكار المواد والسلع ضمن المستودعات، والوزارة تتابع عمل كل الأسواق، ولاسيما المستودعات التي يكدس فيها التجار بضائعهم، بالإضافة إلى ملاحقة المتلاعبين بالأسعار، مبيناً انه تم تسجيل مئات الضبوط التموينية من خلال المديريات المختلفة من جهة التلاعب بالأسعار واحتكار المواد.

وبيّن “الخطيب” أن العمل الأساسي لحماية المستهلك بالوزارة يكون لتوفر المواد من خلال السورية للتجارة وغيرها من مواد الخضار والخبز والدقيق والمواد الغذائية، بالإضافة لوجودها في الأسواق، ورصد حركة عملها من توافر المواد أو عدم توافرها وما يتم العمل عليه في كل يوم هو وصول المادة للمستهلك ضمن الصلاحية والمواصفات بدءاً من العملية الإنتاجية وصولاً للمستهلك، إضافةً لموضوع متابعة شكاوى المواطنين فيما يتعلق بكل النواحي التموينية.

وأضاف “الخطيب”: كل ما نسعى إليه في الوزارة ألا تتحول أي إجراءات أو قرارات ستصدر لاحقاً إلى مجرد تصريحات واجتماعات، وأن يكون التدخل حقيقياً لضبط الأسعار ومنع التلاعب والغش وتأمين المواد والسلع الأساسية بأسعار مناسبة، ومحاسبة حقيقية لكل من يتلاعب بقوت المواطن، وفقاً لصحيفة “تشرين”.

وتشهد الأسواق ارتفاعاً ملحوظاً في أسعار المواد الغذائية والخضار والألبسة تزامناً مع ارتفاع سعر الصرف في السوق السوداء، إضافةً إلى طرح فئة الـ5000 من قبل المصرف المركزي.

شاهد أيضاً

طرطوس أول محافظة تقرر الإعتماد على الطاقة البديلة

  شام تايمز – متابعة أصدر محافظ طرطوس تعميماً إلى جميع الوحدات الإدارية التي تمنح …

اترك تعليقاً