استعداداتٌ جزائرية لتنشيط العلاقات الاقتصادية مع سورية

شام تايمز – متابعة

أبدت السلطات الجزائرية استعدادها لإعادة تنشيط العلاقات الاقتصادية مع الحكومة السورية،  بحسب المحادثات التي حدثت مؤخراً بين سفير سورية لدى الجزائر “نمير وهيب الغانم” ووزير التجارة الجزائري “كمال رزيق”.

ووفقاً لمقالٍ كتبه “إيغور سوبوتين” في “نيزافيسيمايا غازيتا” حول انفتاح نافذة لسورية في شمال إفريقيا، فإن الجزائر تعمل حالياً على تفعيل اتفاقية منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية، والتي يمكن، كما أوضح رزيق، أن تصبح بوابة للسوريين إلى إفريقيا.

وفي الصدد، قال خبير المجلس الروسي للشؤون الدولية “أنطون مارداسوف” إنه “لا مفاجأة في العلاقات السورية الجزائرية، سواء في النموذج التاريخي أم من منظور الربيع العربي، فالجزائر حافظت على علاقات دبلوماسية مع سورية، وعارضت قرارات جامعة الدول العربية، وضغطت من أجل عودة دمشق إلى الجامعة”.

وكان الرئيس الجزائري “عبد المجيد تبون” دعا إلى رفع التجميد عن عضوية سورية في جامعة الدول العربية.

وقال “تبون” حينها إن الجزائر وفية لمبادئها الدبلوماسية، ولا نقبل أن يُمس أي شعب عربي أو دولة عربية بسوء، وسورية من الدول المؤسسة للجامعة العربية وهذا ما نعمل عليه في الواقع.

وأوضح أن “من يشتري ويبيع في قضية سورية وحتى فلسطين لا يحق له ذلك؛ لأن الأمر يتعلق بشيء لا يملكه”.

شاهد أيضاً

إعفاء مدير محطة محروقات في ريف دمشق

شام تايمز – متابعة نظمت اللجنة المكلفة بمتابعة مخالفات المحروقات في وزارة النفط والثروة المعدنية …

اترك تعليقاً