توزيع المحروقات على محطات الوقود بشكل عادل

شام تايمز – متابعة

كشفت محافظة حلب مؤخراً أنها تعمل على إعادة النظر بتوزيع مادتي “البنزين والمازوت”، على محطات الوقود في المدينة والريف في ظل إعادة تفعيل عدد من المحطات بعد تأهيلها وتجهيزها للعمل.

وبيّن محافظ حلب “حسين دياب” ضرورة توزيع المخصصات لكل محطة، مع مراعاة موقع كل محطة والكثافة السكانية، واحتياجات المنطقة وعدد المضخات وسواها “بما يحقق العدالة” بين جميع المحطات، ويلبي جميع القطاعات الزراعية والصناعية والنقل والخدمات بكل أنواعها، بحسب ما ورد في صحيفة “الجماهير”.

وكان كشف تقرير لأمانة الشؤون الاقتصادية في نقابة عمال النفط بحلب، مع بداية شهر شباط، عن بعض الصعوبات التي تعاني منها الشركات التابعة لمجال عمل النقابة.

وذكر أمين الشؤون الاقتصادية في مكتب النقابة “نضال البلا” حينها، أن فرع محروقات حلب يعاني من نقص في الكادر الفني والإداري والإنتاجي إضافة إلى معاناة كبيرة في الآليات الإنتاجية والخدمية ، ونقص كبير في الاعتمادات المالية إضافة إلى معاناة الفرع من المركزية في هذه الاعتمادات.

شاهد أيضاً

“الكهرباء” توقع اتفاقية مع شركة إيرانية لتأهيل محطة محردة

شام تايمز – متابعة وقعت وزارة الكهرباء، الثلاثاء، عقداً مع شركة “بيمانير” الإيرانية لإعادة تأهيل …

اترك تعليقاً