بورصة الخضراوات تتأرجح بين البيوت البلاستيكية والأمطار!

شام تايمز – هزار سليمان

تحوّلت أغلب الخضراوات مؤخراً إلى بورصة تتغير أسعارها صباح كل يوم، مع تسجيلها ارتفاعاً حاداً في الآونة الأخيرة، حيث تراوح سعر كيلو البندورة في أسواق دمشق بين 800 ليرة إلى 1000 ليرة، وتجاوز سعر الباذنجان الـ 1800 ليرة، ووصلت الفليفلة نحو 4000 ليرة، في حين وصل سعر الخيار 2000 ليرة.

رئيس مجلس حماية الزراعات المحمية “شفيق عثمان” أوضح لـ “شام تايمز” أن تضرر البيوت البلاستيكية أثر على أسعار الخضار لكن ليس بنسبة 50%، معتبراً أن هذا الرقم “مبالغ فيه”، موضحاً أن النسبة الواقعية 10%، لأن الكمية المتضررة تقدّر بما يقارب 250 لـ 300 بيت بلاستيكي.

ورأى “عثمان” أن أسعار الخضار سترتفع في الأسواق خلال الشهرين القادمين لأن الكميات ستكون قليلة بسبب انخفاض الإنتاج حالياً، مضيفاً أنه “لا يوجد بكل الشرق الأوسط بندورة سوى في سورية”، لافتاً إلى أن البيوت البلاستيكية في الساحل السوري تنتج بالدرجة الأولى، “بندورة، خيار، باذنجان، فليفة”.

وحول تأثير الأضرار على التصدير، أوضح “عثمان” أن الأضرار الحاصلة لا تؤثر على التصدير فالتعامل الخارجي بالدولار، وسعر التصدير إلى روسيا أو لبنان أو الخليج بالدولار الذي يعادل 3000 ليرة، لذلك لا يمكن أن يتوقف التصدير، بل على العكس فإنه سيزداد.

فيما أرجع عضو لجنة تجار ومصدري الخضر والفواكه بدمشق “أسامة قزيز” ارتفاع أسعار الخضر المنتجة في البيوت البلاستيكية مثل البندورة والخيار والفاصولياء المالطية والفليفلة والباذنجان بنسبة 50 % تقريباً، إلى موجة البرد الحالية قياساً لأسعارها قبل موجة البرد، وفقاً لصحيفة “الوطن”.

ولفت “قزيز” إلى أن سعر كيلو البندورة البلاستيكية إنتاج بانياس بالجملة كان يباع قبل الموجة 600 ليرة، أما اليوم فسعر الكيلو 750 ليرة والبندورة، والطرطوسية كانت بـ 600 ليرة أما اليوم بسعر 800 ليرة، والباذنجان كان سعر الكيلو الواحد منه قبل الموجة بـ800 ليرة أما اليوم، فيباع في أرض الإنتاج بسعر 1200 ليرة، والفليفلة كانت بـ800 ليرة أما اليوم بـ1500 ليرة، والخيار كان بـ700 ليرة أما اليوم بـ1300 ليرة في أرض الإنتاج.

وأشار إلى أن كميات الخضر التي تدخل سوق الهال بدمشق حالياً انخفضت بنسبة 25 % نتيجة موجة البرد والأمطار، مبيّناً أنه قبل موجة البرد والأمطار كان يدخل سوق الهال بحدود 2000 طن خضر وفواكه مشكلة، أما اليوم فيدخل السوق بحدود 1500 طن.

وقال عضو اللجنة إنه نحو 400 طن بطاطا يدخل سوق الهال يومياً و150 طن ملفوف وزهرة وحمضيات مشكلة بحدود 200 طن، إضافة لـ 200 طن جزر وغيرها من الأنواع الأخرى، مبيناً أن حركة تصدير الخضر والفواكه الساحلية جيد حالياً إلى دول الجوار، لافتاً إلى أن نحو 25 براداً محملة بالخضر والفواكه تذهب يومياً إلى دول الخليج والعراق، على حين أن ما يعادل 150 طناً من الخضر المشكلة تذهب إلى لبنان ولا يتم تصدير حمضيات إليها.

وشهدت المحافظات الساحلية مؤخراً، عاصفة مطرية ورياح شديدة وموجة صقيع تسببت بأضرار في البيوت البلاستيكية، إضافةً إلى تضرر الأشجار المثمرة والحمضيات.

شاهد أيضاً

اختتام معرض “ميديا إكسبو سيريا 2021” وسط إقبال كثيف

شام تايمز – حسن عيسى اختُتمت، السبت 23 تشرين الأول”، فعاليات معرض سورية الدولي للإعلام …

اترك تعليقاً