المعاينة الطبية “بتوجع الجيبة ومالا دوا”!

شام تايمز – خاص – ديما مصلح

ارتفعت أجور المعاينة الطبية في الآونة الأخيرة بشكل غير مسبوق، حيث تجاوزت الأجرة في بعض المحافظات ولبعض الاختصاصات الـ 10 ألاف ليرة وسط أوضاع اقتصادية ومعيشية عالية الحساسية، وانتشار حاد لفايروس “كورونا”.

واشتكى الموظف في القطاع العام “أبو مرهف” لـ “شام تايمز” من معاناته من ارتفاع تكلفة المعاينة والوصفة الطبية أيضاً، مضيفاً أنه يدفع أكثر من نصف الراتب، لأنه يراجع الطبيب شهرياً، كونه يعاني من مرض بالقلب.

وقال “أبو مرهف”.. “لا يوجد رقيب أو حسيب على أجور الأطباء من قبل وزارة الصحة ونقابة الأطباء لضبط التسعيرة، الفقير لايروح عالدكتور يموت أحسن”، لافتاً إلى استغلال الأطباء والصيادلة لانتشار فايروس “كورونا” في رفع الأجور.

وأوضحت “أم رشا” أنها تفكّر قبل أخذ ابنتها للعيادة ألف مرة بسبب ارتفاع التسعيرة، مضيفةً أن الطبيب يأخذ الأجر حسب اسمه أو قدمه في المهنية، وباتت المهنة تجارية أكثر من إنها إنسانية، على حد تعبيرها.

نقيب أطباء سورية “كمال عامر” أكد لـ “شام تايمز” عشوائية التسعيرة وعدم الانضباط في الأجور، مرجعاً السبب إلى التسعيرة القديمة التي أصدرتها وزارة الصحة بقرار من لجنة مشتركة بينها وبين النقابة في عام 2010، والتي حُدّدت بـ 700 ليرة.

وأوضح “عامر” إلى أنه يجب تغيير الأجور كل 3 سنوات، لكنه بسبب الحرب على سورية لم تتغير، معتبراً أنه من غير المنطق إجبار الطبيب على يتقاضى معاينة 700 ليرة، كما أن الطبيب الذي يتقاضى 750 ليرة والذي يتقاضى 15 ألف ليرة يعتبران مخالفين قانونياً.

وكشف “عامر” أن النقابة خاطبت الوزارة لعقد لجنة مشتركة بينهما لتحديد تعريفة الأجور لتتناسب مع دخل المواطن ومع الحد الأدنى المقبول للطبيب، موضحاً أن اللجنة تتألف من 4 أطباء من النقابة ومجموعة أطباء من الوزارة، حيث أن التسعيرة تترافق مع الوحدات الجراحية.

ولفت إلى أن التسعيرة ستكون واحدة  دون فرق بين الاختصاصات ولا بين طبيب له خبرة أو غيرها من الاعتبارات، لكن يوجد وسائل استقصائية ما بين “إيكو ودوبلار وصورة إيكو ثلاثي الأبعاد، وتعد “باهضة الثمن”.

وطلب نقيب الأطباء من خلال “شام تايمز” من أي مواطن يظلم في تسعيرة المعاينة يراجع النقابة لتراقب الموضوع.
ويزيد ارتفاع أجرة المعاينة الطبية إضافة لارتفاع أسعار الأدوية والتحاليل اللازمة من معاناة السوريين المجبرين أساساً على نمط حياة “مقنن” لكافة مستلزمات الحياة الأساسية، وسط تدني الدخول والأجور الشهرية.

شاهد أيضاً

“أشباه الألبان والأجبان” تُثير سخط الشارع السوري عقب قرار ترخيصها

شام تايمز – حسن عيسى أثار قرار وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك الصادر أمس الأحد، …

اترك تعليقاً