تضارب في “الآراء” حول واقع المطاعم بدمشق بين السياحة والمحافظة

شام تايمز – دمشق – علي خزنه

عقد مجلس محافظة دمشق جلسته الأولى من الدورة الأولى لعام 2021 في مبنى محافظة دمشق، حيث تمحورت مداخلات أعضاء مجلس محافظة دمشق حول ارتفاع أسعار المأكولات التي تقدمها المطاعم في مدينة دمشق، وعدم إعلان المطاعم عن أسعار ما تقدمه.

واعترض الأعضاء على عدم سماح بعض المطاعم لروادها بالحصول على ورقة الفاتورة، بل يقتصر الأمر على وضع الفاتورة ضمن الدفتر والحصول على المال من الزبون.

ودافع مدير السياحة بسام ماردينلي عن أصحاب المنشآت السياحية وبرر عملهم من خلال حديثه عن تذبذب الأسعار وعدم ثباتها، مؤكداً على ضرورة وجود نشرة تعريفية بأسعار المأكولات توضع على باب المطعم.

وتابع “ماردينلي” أن الجولات مستمرة على المطاعم، برفقة ممثل عن تموين دمشق للتدقيق في تكلفة الوجبة وما هو السعر الذي يجب بيعها فيه، وأنهم إذا وجدوا السعر مرتفع بشكل كبير يقومون باتخاذ الإجراءات اللازمة.

بدوره عضو المكتب التنفيذي المختص “فيصل سرور” تطرق إلى معاناة أصحاب المنشآت، والإجراءات الاحترازية الحكومية المطبقة في المطاعم كونها تضع أصحابها في مواقف محيرة بين أصول التطبيق ومزاجية الزبون الذي يرفض تنفيذ التباعد الاجتماعي داخل المطعم، ما يؤدي إلى تنظيم ضبوط بحق المنشأة، أو خروج الزبون من المطعم، مطالباً بتخفيف الإجراءات أو إغلاق المنشآت السياحية بشكل كامل.

شاهد أيضاً

من يستفيد من أسطوانات الغاز خارج البطاقة الذكية؟

شام تايمز – حماة – أيمن الفاعل كشف رئيس نقابة عمال النفط والمواد الكيماوية في …

اترك تعليقاً