الرئيس “الأسد” يصدر مرسوماً لتشجيع الصناعات الدوائية البيطرية

شام تايمز – هزار سليمان

أصدر السيد الرئيس “بشار الأسد”، الثلاثاء، المرسوم التشريعي رقم (36) لعام 2020 القاضي بإعفاء مستلزمات الإنتاج والمواد الأولية الداخلة في صناعة المستحضرات البيطرية العلاجية والوقائية من الرسوم الجمركية وكافة الضرائب الأخرى المفروضة على الاستيراد.

ويرجح خبراء أن هذا المرسوم من شأنه أن يعود بالفائدة على تشجيع التوسع بالصناعات الدوائية البيطرية المحلية وتطويرها، كونها إحدى الدعامات الرئيسة لحماية قطعان الثروة الحيوانية من مخاطر الإصابة بالأمراض الحيوانية المختلفة، وخاصة القطعان المنتجة كالأبقار والأغنام والماعز والدواجن.

الخبير في الإنتاج النباتي والحيواني “عبد الرحمن قرنفلة” أكد لـ “شام تايمز” أن التركيبة البيطرية تدخل في تكاليف المنتجات الحيوانية، أي تكاليف إنتاج الحليب ومشتقاته، إضافةً لتكليف إنتاج اللحوم، وبالتالي عند تخفيض التكاليف يتوفر للمستهلك سلعة أرخص سعراً.

وأوضح “قرنفلة” أن تخفيض الرسوم للصفر، يعني تقديم مواد أولية تدخل في تركيبة الدواء البيطري معفاة من الجمارك، وبالتالي تشجيع لأصحاب مصانع الأدوية البيطرية لزيادة إنتاجهم وتحسين جودة المنتج وزيادة الإنتاج، إضافةً إلى أن ذلك سيساهم بتسهيل حصولهم على مستلزمات الإنتاج، التي تدخل في تركيب الأدوية.

وبيّن الخبير أنه بالمحصلة كل ذلك سيصب بمصلحة مربي الثروة الحيوانية، لأنه ارتفاع أسعار الأدوية البيطرية سيتوقف، ولن ترتفع الأسعار لأن الرسوم كانت تشكل نسبة من القيمة للمواد الأولية.

يُشار إلى أن تربية الثروة الحيوانية في سورية، باتت تعاني من صعوبات جمة في ظل الظروف الاقتصادية السيئة، إضافةً لذلك ارتفاع أسعار الأعلاف والأدوية البيطرية، نفوق ألف من الأبقار حسب إحصائية اتحاد فلاحي طرطوس بسبب “الجدري”، وتعرض الثروة الحيوانية إلى استنزاف جائر على مدى السنوات الماضية، تمثل في تهريب أعداد كبيرة من أغنام العواس إلى المحافظات الأخرى وبعض دول الجوار.

شاهد أيضاً

رجل الرافعات الهيدروليكية يخترع جهازاً لتوفير الكهرباء!

شام تايمز – متابعة بعد أن أطلق عليه لقب رجل الرافعات الهيدروليكية الأول في سورية، …

اترك تعليقاً