الاحتلال الأمريكي يواصل سرقة النفط السوري

شام تايمز – متابعة

واصلت قوات الاحتلال الأمريكي بالتعاون مع ميليشيا “قسد” سرقة النفط السوري الخام يومياً من حقول منطقة الجزيرة السورية، ومدت مؤخراً أنابيب تعبر نهر دجلة في منطقة “سيمالكا” إلى الأراضي العراقية.

وأشارت مصادر أهلية في منطقة “المالكية” إلى أن قوات الاحتلال الأمريكي بدأت من جديد بسرقة عشرات البراميل من النفط الخام يومياً، عبر أنابيب قياس 10 إنشات تم مدها من الأراضي السورية في منطقة “سيمالكا”، عبر مياه نهر دجلة إلى الأراضي العراقية بعد نقلها بالصهاريج من حقول “كراتشوك” شمال شرق “رميلان”، والتي تفرغ حمولاتها في خزانات بمنطقة “سيمالكا”، ثم يتم ضخ النفط عبر الأنابيب الممدودة في النهر إلى الأراضي العراقية.

ولفتت المصادر إلى أنه يتم ضخ مئات البراميل من النفط الخام المسروق يوميا عبر هذه الأنابيب إضافة إلى عشرات الصهاريج المحملة بالنفط الخام التي تخرجها قوات الاحتلال الأمريكي أسبوعيا إلى الأراضي العراقية عبر المعابر غير الشرعية والتي أحدثتها لهذا الغرض كمعبر الوليد غير الشرعي بريف “اليعربية”، وفقاً لوكالة “سانا”.

وتواصل قوات الاحتلال الأمريكي نشر عدد من قواتها في مناطق آبار النفط، لسرقة النفط وحرمان الشعب السوري من ثرواته، بالتزامن مع حصارها الجائر الذي تفرضه على الشعب السوري لمنعه من الحصول على حوامل الطاقة والمواد الغذائية والأدوية، وإعاقة إعادة إعمار ما دمره الإرهاب الذي دعمه الغرب لتدمير البنية التحتية في البلاد.

 

 

شاهد أيضاً

ضبوط تموينية بحق 3 صهاريج مازوت و7 أفران في حلب

شام تايمز- حلب – أنطوان بصمه جي نظمت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بحلب ضبوط …

اترك تعليقاً