تسهيلات لإعادة المستثمرين والصناعيين السوريين من الخارج

شام تايمز – حلب – إسراء جدوع

اتخذت مدينة الشيخ نجار الصناعية في سورية قراراً لتشجيع عودة الصناعيين الذين تسببت الحرب بخروجهم من البلاد، وإعادة العمل على ترميم وإصلاح منشآتهم.

وأقدم مجلس المدينة الصناعية في حلب على خطوات جادة استكمالاً لخطط الحكومة، تمثلت بعدة دعوات للمستثمرين خارج سورية للعودة إلى بلادهم وإعادة فتح مصانعهم، ووافق على إعطاء الصناعيين المنتهية رخص بنائهم، مهلة حديدة حتى ١/٣/٢٠٢١ لتجديد وتمديد الرخص والمباشرة بمشاريعهم وذلك مراعاة لظروفهم الاقتصادية.

وسمح المجلس لبعض المستثمرين الجادين والمستثمرين في دول أخرى، بنقل منشآتهم الى مقاسم المدينة الصناعية بغض النظر عن موائمة صناعتهم المراد نقلها من مناطق المقاسم.

وبحسب تأكيد مدير المدينة الصناعية في حلب “حازم عجان” لـ “شام تايمز” فإن تلك الخطوة ليست مستحدثة، وإنما هي متابعة لسلسلة من الإجراءات والتسهيلات التي يقوم بها المجلس اتجاه المستثمرين المحليين والأجانب، فقد تم منح موافقة مسبقة لمستثمرين لنقل خطوط انتاجها من جمهورية مصر العربية لمقاسم المدينة الصناعية بحلب.

وإضافة لعدد من المنشآت التي يجري العمل على نقلها وذلك للمساهمة في إعادة احياء الاقتصاد الوطني وبالرغم من أن هذا الاقتصاد مثقل بأعباء الحرب، إلا أن مجلس المدينة خطى باتجاه خطوات هامة وقدم مجموعة من التسهيلات، تمثلت بتحديث التشريعات وإصدار القرارات اللازمة على مستوى وزارة الإدارة المحلية والبيئة، كما وأن العمل ضمن نظام النافذة الواحدة وجمع كل ما يتعلق بعمل الصناعين في حيز جغرافي واحد جاء كنوع من تبسيط الإجراءات، واختصار للوقت والجهد فضلا عن ذلك العمل على إقامة معارض بمحافظة حلب في المدينة الصناعية لإبراز المنتج المحلي كحد أدنى.

وبين عجان أن كل ذلك سيساعد على دفع العجلة الاقتصادية للأمام، منوهاً إلى أن عدد المنشآت المنتجة في المدينة الصناعية يصل الى ٦٧٥ منشأة من مختلف الصناعات في الوقت الذي بلغ حجم الاستثمار ٢٦٢،٤ مليار ليرة سورية.

وختم عجان أن المدينة الصناعية في حلب بنية استثمارية ضخمة تجذب الاستثمار المحلي وتدعم الاقتصاد الوطني، وأن العجلة الاقتصادية لا تدور مكانها إنما تسعى لنقلنا إلى آفاق جديدة تناسب طموحاتنا وتطلعاتنا في الظروف الراهنة.

شاهد أيضاً

وزير التجارة “يبرر” ارتفاع سعر البطاطا.. ويتوعد!

شام تايمز – متابعة استعرض وزير التجارة وحماية المستهلك “عمرو سالم”، العديد من القضايا التي …

اترك تعليقاً