إكثار البذار بإدلب يواصل منح البذور للمزارعين لزراعة 400 ألف دونم 

شام تايمز – إدلب – اسراء جدوع

يتابع فرع إكثار البذار بإدلب منح المزارعين الكميات المخصصة لهم، من بذار القمح والشعير والتي بلغت حتى إعداد هذا التقرير أكثر من ألف طن من القمح و١٢٠٠ طن من الشعير بمعدل ٦ كغ من بذار الشعير و١٥ كغ من بذار القمح للدونم الواحد، بالإضافة لكميات الحقول الاكثارية والتي توزع بمعدل ١٥ كغ للشعير و٢٥ كغ للقمح للدونم الواحد.

وتحدث المهندس عبد العزيز بكداش مدير فرع إكثار البذار بادلب لـ “شام تايمز” أن المساحات المرخصة لبذار الشعير بلغت أكثر ٢٥ ألف هكتار والمساحات المرخصة لبذار القمح بلغت حوالي٧٠٠٠ هكتار، وبدورنا كمؤسسة إكثار البذار مستمرين بتوزيع البذار المتوفر حتى نهاية موسم الزراعة.

وبيّن “بكداش” أنه من المتوقع أن تصل الكميات المباعة ل ٤٠٠٠ طن من القمح و١٥٠٠ طن من الشعير، وأن المؤسسة من خلال الاهتمام لتأمين أقصى كمية من البذار، استطاعت أن تؤمن مادة الشعير ورفع نسبة التوزيع من ٢ كيلو إلى ٦ كيلو للدونم الواحد، وحاليا هنالك ازدحام من الأخوة الفلاحين لاستجرار بذار القمح وخاصة الأصناف الطرية منه بهدف زراعة مساحات واسعة من الاراضي في ريف ادلب.

ويطالب المزارعون بضرورة زيادة دعم الأراضي في ريف إدلب من كميات البذار لأن الكمية التي تم توزيعها لا تسد الحاجة المطلوبة لزراعة الأراضي في المنطقة الواسعة المحررة من ريف إدلب، وأنه يقع على عاتقهم إعادة الحركة الزراعية والاقتصادية في المنطقة بعد أن كانت هذه الاراضي تحت سيطرة الإرهابيين.

ويبشر واقع الحال بحسب المعنيين، بموسم جيد في محافظة إدلب، حيث من المتوقع أن تبلغ مساحة الأراضي التي ستتم زراعتها بالقمح والشعير أكثر من ٤٠٠ ألف دونم.

شاهد أيضاً

55 ضبط تمويني في ريف دمشق وإغلاق محطتي وقود

شام تايمز – متابعة نظّمت مديرية التجارة الداخلية حماية المستهلك بريف دمشق، 55 ضبطاً تموينياً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *