“التأمين” تعلن عن نتائج قطاعها خلال النصف الأول من 2020

شام تايمز – متابعة

نشرت هيئة الإشراف على التأمين عبر صفحتها على فيسبوك، تحليلاً مختصراً لنتائج قطاع التأمين خلال النصف الأول من عام 2020.

وجاء كالتالي:

1.الأقساط:

بلغ إجمالي الأقساط التي حققتها كافة شركات التأمين في كافة فروع التأمين خلال النصف الأول من عام 2020 /20,3/ مليار ليرة سورية بنمو عن العام الماضي بنسبة /9%/ حيث كانت أقساط الفترة المقابلة من العام الماضي /18,7/ مليار ليرة سورية.

وبلغت حصة المؤسسة العامة السورية للتأمين /71%/ من إجمالي أعمال قطاع التأمين بأقساط حوالي /14/ مليار ليرة وبلغ إجمالي الأقساط التي حققتها الشركات الخاصة فقط /5,9/ مليار ليرة سورية بنسبة 29% من الإجمالي وبنمو بنسبة 6% عن العام الماضي.

السبب الأكبر في نمو أقساط التأمين هو النمو في فرعي الصحي والسيارات الشامل، وسبب هذا النمو ليس زيادة عدد العقود، وإنما بسبب ارتفاع أسعار التأمين (أقساط الصحي للعقود المجددة) والقيم التأمينية للسيارات الشامل، حيث كانت نسبة زيادة عدد العقود لدى الشركات الخاصة بالصحي 7% والشامل 4%، وكان نمو أقساط الشامل لدى الشركات الخاصة 39%.

أما انخفاض عدد وثائق التأمين الإلزامي فقد جاء نتيجة لتوقف الاتحاد السوري عن إصدار عقود الإلزامي في معظم مكاتب تجمع الإلزامي خلال فترة الكورونا.

النسبة الأكبر من أعمال معظم الشركات تركزت في فرع الصحي، رغم الخسائر المتكررة فيه عبر السنوات الأخيرة، لكن خلال هذا النصف حقق الحصة الأكبر من الربح التشغيلي لفروع التأمين بمبلغ /897/ مليون ليرة بنمو 545%، والربح التشغيلي المرتفع ظهر في هذا النصف وكذلك سيظهر في نهاية 2020 بسبب تعديل قرار الاحتياطي الفني من قبل الهيئة وتخفيضه من 60% إلى 40% وإلغاء احتياطي حوادث حصلت ولم يُبلغ عنها، حيث أن هذا التعديل سبب ربحاً تشغيلياً في فرع الصحي حوالي 900 مليون خلال النصف، حيث سيكون الاحتياطي المحرر أكبر بكثير من الاحتياطي المحتجز.

2.التعويضات:

– بلغت التعويضات المسددة في النصف الأول 2020 /9/ مليار ل.س موزعة على كافة شركات التأمين بنسبة انخفاض 9% عن إجمالي التعويضات المسددة في عام 2019 التي بلغت /10,3/ مليار ل.س.

– بلغت حصة المؤسسة العامة السورية للتأمين من التعويضات المدفوعة /6,6/ مليار أي ما نسبته حوالي 71% من إجمالي التعويضات بنمو 5% عن العام الماضي، ومتناسب مع حصتها من السوق.

تشكل حصة شركات التأمين الخاصة 29% من إجمالي التعويضات حيث بلغت حوالي /2,7/ مليار ليرة بانخفاض 32% عن التعويضات المسددة في العام الماضي، والسبب الأكبر في انخفاض التعويضات هو فرع تأمينات الحريق حيث انخفضت تعويضاته بحوالي 93%، وذلك نتيجة سداد حادث في 2019 لدى الشركة السورية العربية بمبلغ (1) مليار ل.س سدد منها المعيد حوالي 900 مليون ليرة سورية، ولم يحدث خلال هذا النصف حوادث كبيرة في هذا الفرع.

تركزت التعويضات لدى الشركات الخاصة في فرع الصحي حيث كانت نسبته من الإجمالي 73% بقيمة 2مليار، دفع المعيد منها فقط ما نسبته 18% وذلك لعدم وجود اتفاقيات إعادة تغطي هذا الفرع.

3.إعادة التأمين بالنسبة للشركات الخاصة:

أعلى شركة من حيث نسبة الإعادة (الإسناد إلى المعيد) كانت السورية العربية (نسبة حصة المعيد من أقساطها 66%) وسدد لها المعيد مانسبته 54% من تعويضاتها المدفوعة، وحازت على أعلى نسبة بين الشركات بالنسبة للعمولات المقبوضة إلى الأقساط المسندة للمعيد حيث كانت 25.9%.

آروب أسندت 50% من أقساطها، وسدد لها المعيد 56% من إجمالي تعويضاتها.

المشرق أسندت 34% من أقساطها، وسدد لها المعيد 54% من تعويضاتها.

4.إعادة التأمين بالنسبة للفروع:

أعلى نسبة إسناد كانت في فرع الحريق حيث بلغت 86% من أقساط هذا الفرع، أما حصة المعيدين من التعويضات فبلغت 78%، والسبب في ارتفاع تعويضات هذا الفرع هو مبالغه التأمينية العالية.

وفي المرتبة الثانية السفر 77% من أقساطه (على الرغم أن مطالباته فقط 1% من أقساطه بقيمة 216 ألف) مطالبات السفر غالباً قليلة نسبياً، ولم يكن للمعيد حصة من التعويضات.

الحوادث العامة77% من أقساطه، وحصة المعيد من تعويضاته 36%.

الهندسي 67% من أقساطه، وحصة المعيد 93% من تعويضاته.

5.العمولات المقبوضة وفق الفروع:

جاء فرع التأمين الهندسي في المرتبة الأولى حيث بلغت 29% من إجمالي أقساطه المسندة، والنقل والحريق 28%، 26% على التوالي، الإلزامي 0% لكون اتفاقيات الإعادة في فرع الإلزامي (في حال وجودها) فقط في فائض الخسارة.

6.الربح التشغيلي:

بلغ إجمالي الربح التشغيلي الذي حققته شركات التأمين الخاصة في كافة فروع التأمين في النصف الأول من عام 2020 /1.4/ مليار ليرة سورية بنمو عن الفترة المقابلة من العام السابق بحوالي 44%، كان لفرع التأمين الصحي الحصة الأكبر منه /897/ مليون ليرة بنمو 545%، والربح التشغيلي المرتفع كما ذكرنا سابقاً ظهر في هذا النصف وكذلك سيظهر في نهاية 2020 بسبب تعديل قرار الاحتياطي الفني من قبل الهيئة.

الفرع الوحيد الذي حقق خسارة تشغيلية هو فرع الحياة حيث انخفض ربحه التشغيلي بنسبة 702% عن العام الماضي لتبلغ الخسارة (434) مليون، حيث أن إجمالي الأقساط غير المكتسبة في نهاية الفترة كان 1,2 مليار وكان في بداية الفترة 700 مليون وقد كان حجز احتياطي الأقساط الكبير لدى شركة الاتحاد التعاوني سبباً في هذه الخسارة.

أما أكبر خسارة تشغيلية بين الشركات فقد كانت لدى شركة الاتحاد التعاوني حيث بلغت (274) مليون.

7.أرباح الشركات:

بلغت الأرباح الصافية لشركات التأمين الخاصة 18.7 مليار ليرة سورية، علماً أن هذه الأرقام لا تعبر عن حقيقة وضع الشركات، يوجد ضمن هذه الأرباح مكاسب الفترة غير المحققة الناتجة عن تغيرات أسعار الصرف، وكذلك ربحية السهم تأثرت بهذه الأرباح فظهرت ربحية عالية مقارنة مع 2019.

شاهد أيضاً

درعا تتفوق بخطة زراعة البطاطا في سورية

شام تايمز – متابعة تجاوزت المساحات المزروعة لمحصول البطاطا في محافظة “درعا”، الخطة المقررة والبالغة …

اترك تعليقاً